الرئيسية / الاخبار / لي ذراع الإمارات.. الانتقالي يتراجع عن إقامة أنشطة مناهضة للحكومة

لي ذراع الإمارات.. الانتقالي يتراجع عن إقامة أنشطة مناهضة للحكومة

ألغى ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعوم من دولة الإمارات ويقوده المحافظ المقال عيدروس الزبيدي الأنشطة المناهضة للحكومة الشرعية، التي دعا لها الأسبوع الماضي، وذلك بعد الأنباء التي تحدثت أن الرئيس هادي لوح بالاستغناء عن مشاركة الإمارات في التحالف بقيادة السعودية. وأقرت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، أمس الخميس في عدم تنظيم فعالية مركزية في الرابع عشر من أكتوبر. وعزا ذلك في بيان له إلى الأوضاع المعيشية والإنسانية الصعبة التي يشهدها الجنوب ويعانيها أبناؤه، في كل المحافظات، نتيجة الانهيار الاقتصادي الكبير وانهيار العملة المحلية وغيرها من صور الانهيار الناتجة عن ما وصفه بـ" الفساد الحكومي والسياسات الاقتصادية الكارثية". ودعا أنصاره إلى تلقي التوجيهات من القيادات المحلية للمجلس الانتقالي في المحافظات. وكان الانتقالي الجنوبي، قد دعا أنصاره، الأسبوع الماضي، إلى السيطرة على المؤسسات الإيرادية بالمحافظات الجنوبية، وطرد الحكومة الشرعية، وأعقب ذلك تحذير من الحكومة الشرعية من أي أعمال فوضى تطال مؤسسات الدولة. ونقلت صحيفة "عربي 21" اللندنية الخميس، عن مصادر قولها، إن الرئيس عبدربه منصور هادي، لوح وبقوة "الاستغناء عن مشاركة الإمارات في التحالف العربي، بسبب"سياسات الإمارات العدائية الهادفة لتقويض شرعيته وتهديد وحدة بلاده لمصلحة الانفصاليين الجنوبيين، واشتراكها مؤخرا في التصعيد الذي أعلنه المجلس الانتقالي للسيطرة على مؤسسات الدولة في المحافظات المحررة". وذكرت المصادر، أن الرئيس تلقى وعودا من القيادة السعودية بتقييم خطر المساعي الإماراتية، لإيقافها، في الوقت الذي لمح المصدر ذاته إلى أن الرياض باتت تشعر بخطورة الطموحات الإماراتية التي تقوض السلطة الشرعية التي تشكل التحالف لإعادتها". ويتهم مسؤولون حكوميون الإمارات بعرقلة عودة الرئيس هادي والحكومة إلى المحافظات المحررة ومزاولة مهامهم.

عن admin

شاهد أيضاً

تيمور لنك.. القائد المغولي المسلم الذي أرعب العالم نصف قرن

نحن الآن في الأناضول عام 1402م، أمامنا موكب ضخم يحيط به آلاف الجنود والفرسان ذوي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *