الرئيسية / الاخبار / 6 شهداء وعشرات الإصابات بغزة في جمعة "انتفاضة القدس"

6 شهداء وعشرات الإصابات بغزة في جمعة "انتفاضة القدس"

استشهد ستة فلسطينيين، وأصيب عدد من الشبان، برصاص جنود الاحتلال على طول الخط الفاصل بمسيرات العودة المنطلقة اليوم الجمعة بقطاع غزة تحت شعار "جمعة انتفاضة القدس".

وأعلنت وزارة الصحة، في بيان وصل ، نسخة عنه،استشهاد الشاب أحمد ابراهيم زكي الطويل "27 عاما" من مخيم النصيرات، ومحمد عبد الحفيظ يوسف إسماعيل "29 عاما" من مخيم البريج، أربعة آخرين، برصاص الاحتلال، وإصابة 192 آخرين بجراح مختلفة، منها 140 إصابة بالرصاص الحي، ومن بينهم 45 طفل، و8 إناث، ومسعفين.

 

وأضافت أن قوات الاحتلال استهدفت المواطنين والطواقم الطبية بالرصاص الحي الكثيف شرق غزة.

 

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية، بأن مدفعية الاحتلال استهدفت مرصدا للمقاومة شرق مخيم البريج وسط القطاع.

 

وتواصل مسيرات العودة فعاليتها للجمعة التاسعة والعشرين على التوالي، في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي واشتداد الخناق على قطاع غزة.

وأطلقت الهيئة الوطنية العليا لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، على اليوم "جمعة انتفاضة القدس"، مشددة على أهمية "تحويل حواجز الاحتلال بالضفة لساحات اشتباك مفتوحة، التحاما مع مسيرات العودة في غزة، ودفاعا عن الثوابت والمقدسات وإسقاطا لصفقة القرن، وتصديا لسياسات الاستيطان والتهويد".

وأضافت أن "الجماهير الثائرة، أثبتت أنها قلعة صلبة متينة عصية على الاختراق، وستتحطم على أسوارها كل محاولات إفشال مسيرات العودة وكسر الحصار"، مؤكدة أن "تحقيق حلم العودة صار أمرا حتميا لا مفر منه، وكسر الحصار أضحى على مرمى حجر".

عن

شاهد أيضاً

وفاة 3 رضع بالمغرب.. وأصابع الاتهام توجه للقاح جديد

تُوفيَ ثلاثة أطفال رضع في أحد مستشفيات العاصمة الرباط، فيما وجهت أصابع الاتهام إلى عقار جديد خاص بالتهاب الكبد الفيروسي، مما خلف نتائج عكسية. وقالت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة، إن "ثلاثة أطفال رضع من أصل 5، توفوا بمستشفى الليمون للولادة التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط الاثنين 18 كانون الأول/ ديسمبر الجاري". وتابعت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة: "بعد أن تم حقنهم بلقاح استعمل لأول مرة، مما تسبب لهم بانعكاسات سلبية في الحين الشيء الذي أثار حالة من الرعب والهلع في صفوف الآباء". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *