الرئيسية / الاخبار / لاعبون لا يستحقون مكانا في قائمة المرشحين لـ"الكرة الذهبية"

لاعبون لا يستحقون مكانا في قائمة المرشحين لـ"الكرة الذهبية"

نشر موقع "سبورتس كيدا" تقريرا تحدث فيه عن قائمة المرشحين لنيل جائزة الكرة الذهبية لسنة 2018، التي تضمنت 30 اسما، والتي تم الإعلان عنها يوم الاثنين وسط الكثير من الفضول والإثارة. لكن هذه القائمة تضمنت أسماء لا تستحق ترشيحها لنيل مثل هذه الجائزة.

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته ""، إن القائمة قد تضمنت العديد من أهم اللاعبين الموهوبين على غرار ليونيل ميسي، لاعب نادي برشلونة، ومحمد صلاح، لاعب نادي ليفربول، فضلا عن الدون البرتغالي رونالدو، الذي يلعب حاليا في صفوف السيدة العجوز.

مع ذلك، واجهت هذه القائمة انتقادات نظرا لتجاهلها للعديد من اللاعبين المهمين على الساحة الرياضية العالمية، فضلا عن تضمنها لأسماء لا تستحق هذا الترشح.

وذكر الموقع، أولا، أن حارس مرمى نادي ليفربول، أليسون بيكر، قد قدم مردودا جيدا مؤخرا. وعمل بيكر كذلك على تحويل ليفربول إلى ناد يصعب الإطاحة به، من خلال إثبات قدراته في حماية مرماه من الكرات. كما أثبت قدراته على التعامل مع التحديات التي واجهته خلال مشاركته للمرة الأولى في الدوري الإنجليزي الممتاز.

بالإضافة إلى ذلك، أنهى أليسون الموسم الماضي، في صفوف نادي روما، محافظا على شباكه نظيفة خلال 17 مباراة، ليحصد بذلك المرتبة الثانية كأفضل حارس مرمى في الدوري الإيطالي الدرجة الأولى بعد حارس مرمى نادي إيه سي ميلان، بيبي رينا، الذي أنهى الموسم بعدد مباريات نظيفة بلغت 18.

 


وأضاف الموقع أن أليسون لم يفز بأي جائزة تذكر، ولم يظهر أيضا مردودا عظيما خلال كأس العالم الماضي، الأمر الذي يجعل من إدراجه ضمن قائمة اللاعبين المرشحين للكرة الذهبية محل شكوك. في المقابل، غاب حارس مرمى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، دافيد دي خيا، عن هذه القائمة على الرغم من فوزه بجائزة "القفاز الذهبي" الموسم الماضي.

وتطرق الموقع، ثانيا، إلى لاعب كرة القدم الكرواتي، ماريو ماندجوكيتش، الذي لمع نجمه خلال بطولة كأس العالم الماضية، حيث سجل ثلاثة أهداف في كأس العالم ووصل إلى النهائيات مع منتخب بلاده، الذي انهزم على يد منتخب الديوك. وخلال الموسم الرياضي 2017-2018، ساعد أداء ماندجوكيتش المتميز نادي يوفنتوس الإيطالي على الفوز ببطولة الدوري الإيطالي الدرجة الأولى وكأس إيطاليا على حد السواء. لكنه لم يقم بتسجيل سوى 10 أهداف في 43 مباراة خاضها خلال جميع المسابقات التي دارت في هذا الموسم.

علاوة على ذلك، أظهر ماندجوكيتش، منذ انطلاق الموسم الحالي، مردودا جيدا، حيث سجل أربعة أهداف إلى حد الآن. وعلى الرغم من التحاق كريستيانو رونالدو بنادي يوفنتوس، لا يزال ماندجوكيتش يحافظ على بريقه. لكن، يظل إدراج اسمه ضمن هذه القائمة غير مبرر. من جهة أخرى، كان غياب لاعب نادي بايرن ميونخ الألماني، روبرت ليفاندوفسكي، في اللائحة ملفتا للأنظار خاصة وأن هذا الأخير قد سجل 41 هدفا خلال الموسم الماضي. كما يعتبر هداف الدوري الألماني بامتياز، حيث قام بتسجيل ثمانية أهداف خلال 10 مباريات شارك فيها خلال هذا الموسم.

وأشار الموقع، ثالثا، إلى المهاجم السنغالي، ساديو ماني، الذي كان السبب وراء بروز نادي ليفربول هذا الموسم، علما وأنه قد قام بتسجيل أربعة أهداف في 11 مباراة. وقد لعب ماني دورا أساسيا في نجاح ليفربول خلال دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، حيث سجل 10 أهداف في البطولة و20 هدفا في جميع المباريات التي شارك فيها. مع ذلك، لم يفز ماني بجوائز تذكر خلال الموسم الماضي.

 

ويبدو أن اللاعب السنغالي مصمم على تغيير موقعه ولعب دور أكبر في صفوف الفريق، خصوصا بعد أن طلب منه تحمل مسؤوليات إضافية في النادي نظرا لأن محمد صلاح يواجه بعض المشاكل. وعلى الرغم من قدراته التي أثبتها على الميدان، لا يزال من الصعب تبرير إدراج اسم ماني ضمن القائمة. خلافا لذلك، لم تتضمن القائمة اسم اللاعب الأرجنتيني، باولو ديبالا، على الرغم من أن أدائه خلال الموسم الماضي كان رائعا، حيث سجل 26 هدفا في جميع المسابقات وساهم في فوز نادي يوفنتوس ببطولة الدوري الإيطالي الدرجة الأولى وكأس إيطاليا.

 


وتطرق الموقع، رابعا، إلى المهاجم الفرنسي، كريم بنزيما، الذي يثير إدراج اسمه ضمن هذه القائمة الدهشة. في الواقع، كان أداء بنزيما ضعيفا جدا خلال الموسم السابق، حيث لم يقم بإحراز سوى 12 هدفا خلال جميع المباريات التي لعبها في صفوف نادي ريال مدريد الإسباني. كما يعتبر أدائه هذه السنة دون المستوى، نظرا لتسجيله خمسة أهداف فقط في 32 مباراة لعبها في الدوري الإسباني.

فضلا عن ذلك، لم يتم اختيار بنزيما من قبل المنتخب الفرنسي للمشاركة في فعاليات كأس العالم لسنة 2018. وعلى الرغم من أن أداء بنزيما قد تحسن قليلا خلال هذا الموسم، إلا أن ذلك لا يبرر وجود اسمه ضمن قائمة أفضل 30 لاعبا مرشحا لنيل جائزة الكرة الذهبية.

وفي الختام، أكد الموقع أن فيليب كوتينيو، الغائب عن القائمة، أثبت خلال الموسم الماضي مهارات عالية وأداء مميزا يخولان له أن يكون ضمن المرشحين بقوة لنيل جائزة الكرة الذهبية.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

روسيا تدرب "ضباط المصالحات" بالجنوب.. وهذه مهمتهم القادمة

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *