الرئيسية / دراسات وبحوث / هجوم على عمرو أديب في "تويتر".. والسبب مدحه للجبير

هجوم على عمرو أديب في "تويتر".. والسبب مدحه للجبير

وجه نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي الأحد انتقادات حادة إلى الاعلامي المصري عمرو أديب بعد إطلاقه سيل من عبارات المديح لوزير الخارجية السعودي عادل الجبير.

 

وانتقد النشطاء مديح عمرو أديب عبر القناة السعودية "إم بي سي مصر" والذي وصفوه بـ "المبالغ فيه" رغم اعتيادهم على إطراءات ومديح أديب المعتاد وتغييره لمواقفه بحسب المطلوب، طبقا للنشطاء.

 

وعبر وسم #عمروأديب الذي احتل المركز الثاني في قائمة أعلى الوسوم تداولا في مصر، أعاد النشطاء تداول مقاطع وصور لأديب وهو مع رئيس هيئة الرياضة السعودية تركي آل الشيخ عند توقيعه عقد انضمامه إلى "إم بي سي مصر"، خاصة حينما ربت آل الشيخ على كتفه بقوة وهو يقول له: "مرحبا بك في المملكة العربية السعودية"، وذلك قبيل سماع صوت تركي قبل انقطاع الفيديو وهو يقول "اللي بعده".

 

وكان الجبير قد هاجم قطر في لقاء بمجلس العلاقات الخارجية الأمريكي بثته قناة "سكاي نيوز" السعودية حيث قال: "إن أزمة بلاده مع القطريين ليست مجرد توتر في العلاقات، ولا نريد أن يكون هناك أي تعامل معهم". وتابع: "القطريون يسمحون للإرهابيين أن يظهروا على شاشاتهم وإعلامهم ليبرروا العمليات الانتحارية الإرهابية، وهذا شيء غير مقبول". وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية وروابطها التجارية مع قطر منذ 5 حزيران/ يونيو 2017، بزعم دعم وتمويل الإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتعتبر المقاطعة حصارا ينتهك سيادتها".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

هكذا قرأ ناشطون وصحفيون سودانيون لقاء البشير مع الأسد

تباينت ردود فعل السودانيين على مواقع التواصل الاجتماعي، حول زيارة الرئيس السوداني عمر البشير إلى سوريا ولقائه رئيس النظام بشار الأسد، في لقاء هو الأول لرئيس عربي منذ اندلاع الثورة السورية، وبعدما أعلنت جامعة الدول العربية تعليق عضوية دمشق فيها.   وعبّر غالبية النشطاء في السودان عن رفضهم لهذه الزيارة، كونها تمثل دعما لنظام مجرم لم يتوقف عن قتل شعبه بشتى أنواع الأسلحة والمحرمة منها دوليا، ووصف ناشطون اللقاء بين البشير والأسد بأنه "مرضان يدق في ميت".   وقال الناشط فاروق فرح إن "الزول عايز يستفيد من قوة الأسد وصبره على الصراعات، وحتى الآن كيف ما زال في السلطة (..)، الحكاية حماية روسية"، فيما استهزأ الناشط أبو أواب الخواض من الخرطوم قائلا: "يكون عايز يستورد تقنيات قمع جديدة (..)، أم صفقة براميل حارقة؟"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *