الرئيسية / الاخبار / هجوم إسرائيلي على نادي ريال مدريد بسبب عهد التميمي

هجوم إسرائيلي على نادي ريال مدريد بسبب عهد التميمي

شنّ مسؤولون إسرائيليون هجوما شديدا على نادي ريال مدريد الإسباني على خلفية استقباله الجمعة الماضي للفتاة الفلسطينية عهد التميمي التي أفرج عنها من سجون الاحتلال نهاية الشهر الماضي.


ونشر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، عمانويل نحشون، تغريدة على حسابه في تويتر عبر فيها عن إدانته لاستقبال التميمي في النادي الإسباني، وقال: "إنه من العار أن يستقبل ريـال مدريد مخربة تحرض على العنف.. ذلك ليس من قيم كرة القدم"، بحسب تعبيره. 

 

 

بدوره غرّد السفير الإسرائيلي في مدريد بالقول إن "عهد التميمي ليست مقاتلة من أجل السلام، هي مدافعة عن الإرهاب والعنف"، مضيفا أن "المؤسسات التي تستقبلها تعزز العنف بدل الحوار والتفاهم الذي نحتاجه".

 

 

 

كما هاجم المتحدث باسم السفارة الإسرائيلية في مدريد يوؤاف كاتس الاستقبال، وكتب على صفحته في تويتر أن "عهد التميمي تروج للعنف ضد المواطنين الإسرائيليين، واستقبال إرهابية تحرض على الكراهية والعنف لا علاقة له بالقيم العالمية لكرة القدم"، وفق وصفه.

 

 

 

 

وكان مدير قسم العلاقات الدولية، واللاعب السابق في ريـال مدريد إيميليو بوتراغينيوي استقبل الفتاة التميمي وقدم لها قميص الفريق مطبوعا عليه اسمها باللغة الإنجليزية مع الرقم تسعة. 

 

 

 

 

وتقوم التميمي بجولة أوروبية بعد الإفراج عنها نهاية تموز/ يوليو، بعد قضائها حكما بالسجن في سجون الاحتلال لثمانية شهور، إثر صفعها ضابطا من الجيش خلال اقتحام قريتها النبي صالح شمال غربي رام الله، قبل اعتقالها بأيام. 

 

وهذا ليس الاستقبال الأول من النادي لشخصيات فلسطينية، وتحديدا من الأطفال، حيث كرم النادي في آذار/ مارس من العام 2016 الطفل أحمد الدوابشة الذي أحرق مستوطنون إسرائيليون منزل عائلته في نابلس بالضفة الغربية في  العام 2015.

 

عن admin

شاهد أيضاً

هذا ما قاله خاشقجي لصحفي مغربي قبل اعتقاله

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *