الرئيسية / الاخبار / مسؤول بالشاباك: قائد حماس بالضفة حوّل حياتي لكابوس

مسؤول بالشاباك: قائد حماس بالضفة حوّل حياتي لكابوس

قال المسؤول السابق لجهاز المخابرات الإسرائيلية "الشاباك" في منطقة رام الله إن حياته "تحولت إلى كابوس" بعد فشله في الوصول لقائد الجناح العسكري لحركة حماس في الضفة الغربية الأسير إبراهيم حامد.

وقال ضابط الشاباك غونين بن يتسحاك إنه كان يرى حامد طوال الوقت أمام عينيه وفي أحلامه و"نجح في الهروب مني على مدار سنوات".

ووصف عدم قدرته على اعتقال حامد والذي كان المطلوب رقم 1 طيلة فترة الانتفاضة الثانية "بالفشل الأكبر في حياتي".

وأضاف: "بعد نصف عام من انتهاء خدمتي سمعت أنه اعتقل ورغم فرحي بالخبر إلا أنني شعرت بحرقة في قلبي لأنني فشلت في مهمتي" بحسب صحيفة معاريف العبرية.

وشبّه ضابط الشاباك الأسير حامد بـ"ابن لادن" وقال إنه كان يحلم طوال الوقت في الوصول إليه وإغلاق الحساب معه".

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الأسير حامد في مايو 2006 داخل مستودع بمدينة رام الله بعد قرابة 6 أشهر على مغادرة بن يستحاق لمنصبه ومضي سنوات على مطاردته.

وقضت محكمة عسكرية للاحتلال على حامد بالسجن المؤبد 54 مرة بعد تحميله مسؤولية شن هجمات وتفجيرات أسفرت عن سقوط العديد من القتلى الإسرائيليين.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

أستراليا تعتزم المصادقة على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل

قالت صحيفة يديعوت أحرنوت، إنه من المتوقع أن تعترف الحكومة الأسترالية، اليوم الثلاثاء بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال. ونقلت الصحيفة العبرية، عن تقارير إعلامية أسترالية، أن الحكومة في كانبرا، تعتزم المصادقة على القرار اليوم الثلاثاء، بعد أن وافقت عليه لجنة الأمن القومي في مجلس الوزراء أمس الاثنين. وأشارت في خبر ترجمته ، إلى أنه على الرغم من ذلك الاعتراف، إلا أنه من غير المتوقع أن تقوم أستراليا بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة، بسبب الضغوط وتهديدات من ماليزيا وإندونيسيا ودول إسلامية أخرى. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *