الرئيسية / الاخبار / عون يعتذر لأمير الكويت بعد إساءات وجهها إعلامي لبناني

عون يعتذر لأمير الكويت بعد إساءات وجهها إعلامي لبناني

أجرى الرئيس اللبناني، ميشال عون، الأحد، اتصالا هاتفيا بأمير دولة الكويت صباح الأحمد الصباح، أكد فيه على متانة العلاقات اللبنانية الكويتية.

 

يأتي ذلك، بعد انتقاد وجهه أحد الإعلاميين في قناة "المنار" اللبنانية، لأمير الكويت، أثناء لقائه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ما أثار حفيظة الكويت، التي أعربت عن "استنكارها واستهجانها الشديدين للأمر".


وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية، أكد عون على "متانة هذه العلاقات الأخوية بين لبنان والكويت وتجذرها"، مشيدا بـ "مواقف أمير الكويت الداعمة للبنان في كل الظروف التي مر بها".

 

اقرأ أيضا: غضب كويتي رسمي من إساءة إعلامي للأمير عبر "المنار" (شاهد)

وكان رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، أكد السبت، رفضه أي تطاول على الكويت وأميرها صباح الأحمد الصباح.

 

وكلفت النيابة العامة اللبنانية، قسم المباحث الجنائية المركزية، بتفريغ مضمون المقابلة التي أجراها الإعلامي سالم زهران تمهيدا لإجراء المقتضى القانوني.

 

عن editor

شاهد أيضاً

فورين بوليسي: ماذا حدث لتقرير ترامب حول خاشقجي؟

نشرت مجلة "فورين بوليسي" مقالا للكاتب مايك هيرش، يقول فيه إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سعى في الأيام الأخيرة للتقليل من شأن تقدير أجهزته الاستخبارية، بالقول إنه يتوقع تقريرا أكثر اكتمالا حول ما إذا كان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد أمر بقتل الصحافي جمال خاشقجي، وهو ما توصلت إليه وكالة الاستخبارات المركزية.   ويشير الكاتب إلى أنه لم يظهر أي تقرير، وبدلا من ذلك أصدر ترامب بيانا يوم الثلاثاء رفض عمليا تقدير وكالة الاستخبارات المركزية، مبرئا محمد بن سلمان، بقوله: "قد لا نعرف أبدا الحقائق المحيطة بجريمة القتل كلها"، وأشار الرئيس إلى أن أمريكا "فرضت عقوبات على 17 سعوديا يعرف أنهم متورطون في جريمة قتل السيد خاشقجي والتخلص من جثمانه"، وقال أيضا: "وكالاتنا الاستخبارية تستمر في تقييمها للمعلومات كلها، لكن يمكن جدا أن ولي العهد كان على علم بهذا الحدث المؤلم، ربما كان على علم وربما لم يكن"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *