الرئيسية / الاخبار / فأر صغير يكبد مطعما صينيا خسائر بقيمة 190 مليونا (صور)

فأر صغير يكبد مطعما صينيا خسائر بقيمة 190 مليونا (صور)

خسر مطعم صيني شهير ما قيمته 190 مليون دولار من قيمته السوقية، بعد أن وجدت امرأة جنين فأر ميت في صحن الحساء.

وتراجعت القيمة السوقية للمطعم مباشرة بعد انتشار الخبر، وفشل المطعم في التوصل لاتفاق مع المرأة التي رفض زوجها التسوية والتنازل قبل أن تحصل زوجته الحامل على فحص شامل.

وتم تعليق أعمال المطعم مؤقتا بسبب الحادثة.

وكان المطعم عرض تسوية على المرأة بقيمة 700 دولار تقريبا مقابل إنهاء القضية.

وقال الزوج إن أحد العاملين في المطعم عرض عليه 20 ألف يوان مقابل إجهاض الجنين إذا ما كان قلقا بشأن صحته.

وانتشرت صورة الفأر الميت سريعا على شبكات التواصل الاجتماعي في الصين، وقوبلت بغضب شديد.

 





عن admin

شاهد أيضاً

الكشف عن علاقات أمنية بين إسرائيل والنظام البرازيلي الديكتاتوري

قال إيتي ماك الكاتب الإسرائيلي في موقع "محادثة محلية" إن "الغزل الأخير بين إسرائيل والبرازيل حول نقل السفارة إلى القدس، مناسبة للكشف عن العلاقات الدافئة التي ربطت تل أبيب مع النظام الديكتاتوري في البرازيل في عقود سابقة، وكأن الرئيس المنتخب بولسنارو يشتاق إلى أيام الدكتاتورية العسكرية التي سقطت قبل 33 عاما". وأضاف الكاتب في المقال الذي ترجمته "" أنه "من خلال الوثائق المتوفرة بوزارة الخارجية الإسرائيلية، يتضح أن تل أبيب كانت تتمنى أن يطول عمر النظام العسكري البرازيلي الذي حكمها لمدة عشرين عاما بين 1964-1985، حيث وصل التعاون بينهما إلى المجال النووي، وقامت علاقتهما على التأييد المتبادل والتعاون الأمني".   وأوضح ماك، وهو محام إسرائيلي في مجال حقوق الإنسان، وأحد الداعين لوضع رقابة شعبية على الصادرات العسكرية الإسرائيلية إلى الخارج، أن "الحكومة الإسرائيلية وسفاراتها في أمريكا اللاتينية لم تمنح موضوع انتهاكات حقوق الإنسان في البرازيل زمن الحكم العسكري الكثير من الاهتمام، ومن خلال مراجعة الوثائق الإسرائيلية المتوفرة في تل أبيب، يكتب أرييه إيشيل مسؤول قسم أمريكا اللاتينية بوزارة الخارجية الإسرائيلية، أنه يأمل بإطالة أمد فترة الحكم العسكري البرازيلي. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *