الرئيسية / الاخبار / تعرف على أغلى صفقات الدوري الإسباني لكرة القدم

تعرف على أغلى صفقات الدوري الإسباني لكرة القدم

نشرت صحيفة "" الإسبانية تقريرا استعرضت فيه أغلى الصفقات التي عقدتها مختلف نوادي الدوري الإسباني.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته ""، إن نوادي الرابطة المحترفة الأولى في الدوري الإسباني لم تتهاون في إنفاق ميزانية ضخمة قدرت بحوالي 890 مليون يورو، من أجل عقد بعض الصفقات وتوقيع عقود الإعارات، التي ضمت 145 وجها جديدا، مع العلم أنها لم تنفق سوى 576.98 يورو خلال الموسم الماضي.

وأوردت الصحيفة أن صفقة انتقال اللاعب الفرنسي ليمار إلى صفوف نادي أتلتيكو مدريد تعد الأغلى من نوعها في الدوري الإسباني خلال هذه السنة.

 

وقد دفع الفريق الإسباني مبلغا قيمته 70 مليون يورو مقابل إتمام هذه الصفقة. ومن خلال هذه الصفقة، أضحى ليمار صاحب أغلى صفقة في الدوري الإسباني والرابع على المستوى الأوروبي بعد كل من كيليان مبابي وكريستيانو رونالدو وكيبا أريزابالاغا.

وذكرت الصحيفة أن اللاعبين البرازيليين فينيسيوس جونيور ومالكوم دي أوليفيرا قدما إلى الدوري الإسباني خلال هذا الصيف بفضل صفقات ضخمة.

 

وقد كلفت صفقة اللاعب فينيسيوس جونيور نادي ريال مدريد 45 مليون يورو. وقد وقع فينيسيوس، البالغ من العمر 18 سنة، مع نادي ريال مدريد خلال السنة الماضية، لكن الفريق فضل أن يمنحه سنة أخرى لمواصلة اللعب في فريق فلامينغو.

أما فيما يتعلق بصفقة اللاعب مالكوم دي أوليفيرا، فهي تعتبر من أكثر الصفقات إثارة للجدل خلال السنوات الأخيرة.

 

فعندما كان فريق روما على وشك إعلان انضمام مالكوم لصفوفه، تدخل فريق ريال مدريد للاستيلاء على الصفقة، وقد دفع لفريقه السابق جيروندان بوردو 41 مليون يورو مقابل خدمات اللاعب.

 

كما عمل فريق ريال مدريد على تعزيز تشكيلة الفريق بثلة من النجوم الشباب على غرار حارس المرمى تيبو كورتوا بصفقة قيمتها 35 مليون يورو، وألفارو أودريوزولا بصفقة قيمتها 30 مليون يورو.

وأفادت الصحيفة بأن انتقال اللاعب البرتغالي غونسالو غيديس من فريق باريس سان جيرمان إلى صفوف فريق فالنسيا الإسباني يعد من بين الصفقات الضخمة لهذا الموسم، حيث بلغت قيمتها 40 مليون يورو.

 

وقد عمل نادي فالنسيا على تعزيز تشكيلته بشكل مكثف من أجل زيادة حظوظه في بقية منافسات الموسم بعد فشله في التأهل لدوري أبطال أوروبا.


اقرأ أيضا :  5 أمور يجب عليك معرفتها حول كرة القدم الأوروبية لهذا الموسم


وتجدر الإشارة إلى أن فريق أتلتيك بيلباو يسعى إلى تعزيز خط دفاعه وهو ما جعله يعقد واحدة من أغلى صفقات الدوري الإسباني من أجل انتداب اللاعب يوري بيرشيش بقيمة 20 مليون يورو.

وأشارت الصحيفة إلى أن صفقة انتقال اللاعب ماريانو إلى ريال مدريد بلغت قيمتها 22 مليون يورو. وقد أمضى ماريانو سنة مع فريق أولمبيك ليون ليصبح واحدا من بين أفضل المهاجمين في الدوري الفرنسي الدرجة الأولى، وهو ما جعل فلورنتينو بيريز يراهن على قدراته ويرغب في إضافته لتشكيلة الفريق.

وذكرت الصحيفة أن نادي ريال بيتيس عزز صفوفه بالعديد من اللاعبين بعد تأهله للعب في الدوري الأوروبي. فعلى سبيل المثال، ضم هذا النادي كلا من اللاعب سيرجيو كاناليس الذي يتميز بمهارات كروية هائلة، واللاعب تاكاشي إينوي بعد أن أمضى موسما جيدا مع نادي إيبار.

وأوردت الصحيفة أن أرتورو فيدال انتقل إلى فريق برشلونة بعد توقيع عقد قيمته 20 مليون يورو. وقد برهن هذا اللاعب على تميز قدراته الكروية خلال تجربته مع فريقي بايرن ميونخ ويوفنتوس، ما يجعله إضافة جيدة لتشكيلة الفريق الإسباني.

وقالت الصحيفة إن المهاجم جيرارد مورينو انتقل إلى فريق فياريال في إطار صفقة قيمتها 20 مليون يورو. وقد أمضى هذا اللاعب موسما جيدا مع فريق إسبانيول بحصيلة أهداف بلغت 19 هدفا.

 

وعلى الرغم من أنه كان يتوق إلى المشاركة في كأس العالم لكرة القدم إلى جانب منتخب بلاده، إلا أنه تم استبداله باللاعبين دييغو كوستا وياغو أسباس.

وأشارت الصحيفة إلى أن فريق أتلتيكو مدريد الإسباني تعاقد مع لاعب وسط فريق فياريال، رودريغو كاسكانتي، مقابل 20 مليون يورو. وكان كاسكانتي من بين اللاعبين المميزين في فريق فياريال وقد أضحى واحدا من اللاعبين الأساسيين في تشكيلة فريق أتلتيكو مدريد.

وأكدت الصحيفة أن الدوري الإسباني يزخر بالكثير من الإعارات، خاصة بالنسبة لفريقي فالنسيا وبيتيس. وقد انتقل اللاعب ميتشي باتشوايي إلى فريق فالنسيا وقدم منذ المباريات الأولى أداء جيدا بعد أن أمضى موسما مع نادي تشيلسي.

 

كما انتقل اللاعب الروسي دينيس تشيريشيف إلى فريق فالنسيا، علما وأن فريق ريال مدريد قام بإعارته في السابق لعدة فرق أخرى على غرار إشبيلية وفياريال. علاوة على ذلك، انتقل جيوفاني لو سيلسو، البالغ من العمر 22 سنة، في شكل إعارة لفريق بيتيس الإسباني.

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

فورين بوليسي: ماذا حدث لتقرير ترامب حول خاشقجي؟

نشرت مجلة "فورين بوليسي" مقالا للكاتب مايك هيرش، يقول فيه إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سعى في الأيام الأخيرة للتقليل من شأن تقدير أجهزته الاستخبارية، بالقول إنه يتوقع تقريرا أكثر اكتمالا حول ما إذا كان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد أمر بقتل الصحافي جمال خاشقجي، وهو ما توصلت إليه وكالة الاستخبارات المركزية.   ويشير الكاتب إلى أنه لم يظهر أي تقرير، وبدلا من ذلك أصدر ترامب بيانا يوم الثلاثاء رفض عمليا تقدير وكالة الاستخبارات المركزية، مبرئا محمد بن سلمان، بقوله: "قد لا نعرف أبدا الحقائق المحيطة بجريمة القتل كلها"، وأشار الرئيس إلى أن أمريكا "فرضت عقوبات على 17 سعوديا يعرف أنهم متورطون في جريمة قتل السيد خاشقجي والتخلص من جثمانه"، وقال أيضا: "وكالاتنا الاستخبارية تستمر في تقييمها للمعلومات كلها، لكن يمكن جدا أن ولي العهد كان على علم بهذا الحدث المؤلم، ربما كان على علم وربما لم يكن"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *