الرئيسية / الاخبار / حماية المستهلك بالمغرب تحذر من أدوات مدرسية سامة

حماية المستهلك بالمغرب تحذر من أدوات مدرسية سامة

على بعد يومين من الدخول المدرسي، حذر المنتدى المغربي للمستهلك من أدوات مدرسية قد تكون سامة أو ذا حمولة كيماوية، ما يشكل خطرا على صحة التلاميذ.

وطالب المنتدى السلطات الصحية بمراقبة مصادر الأدوات المدرسية من أغلفة ودفاتر وأقلام رصاص، لما تتضمنه من مواد قد تكون سامة أو ذا حمولة كيماوية تفوق المقدار المسموح به عالميا في تصنيعها، و"هو ما يشكل خطر إصابة التلاميذ في حالة تلوث هذه الأدوات بأمراض يصعب التنبؤ بطبيعتها في غياب معطيات تحليلية". 

ودعا المنتدى بمناسبة موسم الدخول المدرسي الحالي 2018/2019، كلا من مصالح وزارات التجارة والصناعة، والداخلية، والصحة، والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، ووزارة التربية الوطنية، والمصالح الجمركية، إلى إخضاع عينات من هذه الأدوات إلى الاختبار التحليلي العلمي والتقني الفيزيائي.

وشدد المنتدى المغربي للمستهلك على ضرورة عمل كل من الموردين ومصالح التجارة الخارجية والمنتجين الوطنيين، على توفير الأدوات المدرسية التي تتوفر فيها المعايير الصحية والجودة العالمية.


عن editor

شاهد أيضاً

المغرب: الهجرة السرية تتراجع.. وحقوقيون: الواقع يكذب

تصاعدت وتيرة الهجرة السرية من شواطئ المغرب، خاصة بمنطقة الريف، بشكل متسارع في الآونة الأخيرة مع انتشار فيديوهات توثق العملية، الأمر الذي دفع وزارة الداخلية لتهديد مروجي هذه الفيديوهات بالمتابعة القضائية، فيما أرجع حقوقيون هذا الارتفاع إلى تدخل مجموعة من العوامل، وحذروا من "تغيير ديمغرافية المنطقة". إحباط 54 ألف حالة أعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية، مصطفى الخلفي، أنه جرى إحباط 7 آلاف و200 محاولة للهجرة في صفوف المغاربة مع نهاية آب/ أغسطس 2018، بالمقارنة مع نفس الفترة من سنة 2017 التي جرى فيها إحباط ما مجموعه 8 آلاف و100 محاولة. وأضاف الخلفي، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي اليوم الخميس بالرباط، أنه إلى غاية نهاية آب/ أغسطس 2017، بلغ عدد محاولات الهجرة المحبطة 39 ألف حالة، فيما بلغ مع نهاية الشهر ذاته من العام الجاري 54 ألف حالة. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *