الرئيسية / الاخبار / المصادقة على بناء 650 وحدة استيطانية وسط الضفة المحتلة

المصادقة على بناء 650 وحدة استيطانية وسط الضفة المحتلة

صادقت حكومة الاحتلال الإسرائيلية، على توسيع مستوطنة وسط الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أوردته صحيفة "إسرائيل اليوم" في عددها الثلاثاء.


وذكرت الصحيفة أن "المصادقة تتمثل ببناء 650 وحدة استيطانية بدلا من 296 جرى المصادقة عليها في وقت سابق"، لافتة إلى أن "توسيع مستوطنة بيت إيل المجاورة لمدينة رام الله، يأتي بحجة أنه تعويض لمستوطنين تم إخلاؤهم من حي (أولبانا) عام 2012، وحي (دارينوف) سنة 2015، اللذين تم بناؤهما بشكل غير قانوني في المستوطنة نفسها".


وكشفت الصحيفة أن مخطط توسيع المستوطنة جاء بقرار من المجلس الاستيطاني في "بيت إيل" (وسط الضفة الغربية) ووزارة الإسكان الإسرائيلية، وتمت المصادقة على القرار من قبل الحكومة، الأسبوع الماضي.

 


وتنتشر في الضفة الغربية -وفق بيانات نشرتها الحكومة الفلسطينية- أكثر من 196 مستوطنة (مرخصة من الحكومة الإسرائيلية) وما يزيد عن 200 بؤرة استيطانية (غير مرخصة)، يقطن فيها أكثر من 700 ألف مستوطن.


ويمثل الاستيطان غير المشروع، والذي يلتهم مساحات كبيرة من أراضي الضفة الغربية (بما فيها القدس المحتلة)، العقبة الأساسية أمام استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، المتوقفة منذ نيسان/ أبريل 2014.

عن

شاهد أيضاً

"الشيوخ" يقر قانونا لاستمرار تعويض ضحايا هجمات 11 أيلول

أقرّ مجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء، بغالبية ساحقة مشروع قانون يمدد تمويل دفع تعويضات للمسعفين والجرحى الذين أصيبوا خلال هجمات 11 أيلول/ سبتمبر حتى عام 2092، أي بما يسمح بتعويض هؤلاء الذين ساعدوا في عمليات الإنقاذ وإزالة الأنقاض، وسط ظروف محفوفة بالمخاطر بشكل دائم.    ومشروع القانون الذي ينص على تأمين تمويل بمليارات الدولارات لصندوق التعويضات، بما في ذلك نحو 10 مليارات مخصصة للعقد المقبل، تم إقراره بموافقة 97 سيناتورا مقابل معارضة اثنين، ومن المتوقع أن يوقع عليه الرئيس دونالد ترامب عند إرساله إلى البيت الأبيض كونه حظي سابقا بموافقة مجلس النواب أيضا.    وينهي تأمين تمويل دائم لصندوق تعويضات ضحايا هجمات 11 أيلول/ سبتمبر معاناة المتضررين الذين لجأوا إلى الكونغرس لالتماس تمديد التمويل...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *