الرئيسية / الاخبار / وزير ألماني: تركيا تعني الأمن والموثوقية لأوروبا

وزير ألماني: تركيا تعني الأمن والموثوقية لأوروبا

اعتبر وزير الاقتصاد والطاقة الألماني بيتر ألتماير أن تركيا بالنسبة لأوروبا تعني "الأمن والموثوقية" في أول تصريحات أوروبية تتعلق بالعقوبات التي فرضها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على أنقرة وأدت لتراجع حاد في أسعار صرف الليرة.

وقال ألتماير في حوار مع صحيفة "بيلت أم زونتاغ" إن بلاده تعمل مع أنقرة بشكل "عظيم" في مسألة الهجرة وترغب في تطوير العلاقات الاقتصادية مع تركيا.

وأشار الوزير إلى أنه مسؤول عن مصالح أكثر من 7 آلاف شركة ألمانية تعمل في تركيا لافتا في الوقت ذاته إلى أنه يرتب لزيارة سيجريها برفقة وفد موسع في تشرين أول/ أكتوبر المقبل للقاء وزيري الاقتصاد والطاقة.

واعتبر ألتماير أن الرسوم التي فرضها ترامب على الواردات التركية والصينية يمكنها أن تضر بالاقتصاد العالمي وتابع "هذه حرب تجارية تقلل من النمو الاقتصادي وتهدمه وتخلق عدم ثقة".

وتابع التماير: "أظهر التاريخ أن الحروب التجارية تضر بشكل خاص بالمستهلكين؛ لأنها تتسبب في ارتفاع أسعار السلع".

وأكد أنه "نحن بحاجة إلى تجارة عالمية ذات رسوم منخفضة، وحمائية أقل، وأسواق مفتوحة".

عن editor

شاهد أيضاً

الحذر يضرب الأسواق العالمية بعد تصريحات مثيرة لـ"ترامب"

تباينت أسواق الأسهم العالمية في تعاملات يوم الثلاثاء، وفيما توخت الأسهم الأوروبية الحذر بعد أن توقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن لا تتمخض المفاوضات التجارية مع الصين هذا الأسبوع في واشنطن عن تقدم كبير، ارتفعت الأسهم الأمريكية عند الفتح بدعم من بعض تقارير الأرباح المشجعة وتوقعات بأن المحادثات التجارية المزمعة بين الولايات المتحدة والصين ستساهم في حل الخلاف بين أكبر اقتصادين في العالم.   وزاد المؤشر داو جونز الصناعي 28.30 نقطة أو 0.11% إلى 25786.99 نقطة، وارتفع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 4.46 نقطة أو 0.16% إلى 2861.51 نقطة، وصعد المؤشر ناسداك المجمع 19.09 نقطة أو 0.24% إلى 7840.09 نقطة.   وكانت مؤشرات البورصة الأمريكية الرئيسية قد ارتفعت في ختام تعاملات صباح يوم الاثنين مع تلقي الأسهم الحساسة للتجارة في قطاعات الصناعة والطاقة والمواد...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *