الرئيسية / الاخبار / عربي اسلامي / الجعفري يتجاهل إسرائيل بأستانا ويهاجم "الاحتلال" التركي

الجعفري يتجاهل إسرائيل بأستانا ويهاجم "الاحتلال" التركي

قال رئيس وفد النظام السوري إلى محادثات أستانا في مدينة سوتشي الروسية، ومندوب النظام السوري في الأمم المتحدة، بشار الجعفري، إن تجاوزات إسرائيل في سوريا تقود إلى الحديث عن تجاوزات تركيا في الشمال السوري.

وفي مؤتمر صحفي له على هامش الاجتماعات في المدينة الروسية، بحسب وكالة أنباء النظام "سانا"، قال الجفري إن تركيا لا تحترم التزامتها في مسار أستانا، وتنتهك كل البيانات الختامية التي صدرت، متهما إياها باحتلال إدلب.

وتابع: "ينص اتفاق استانا 4 الذي أنشأ مناطق خفض التوتر على أن ترسل الحكومة التركية إلى إدلب عناصر شرطة مع أسلحة خفيفة إلى خط متفق عليه مع جميع الاطراف لكن هذا لم يحدث حيث أرسلت قوات من الجيش مجهزة بأسلحة ثقيلة كالدبابات والمدفعية والعربات المدرعة".

وأضاف أنها "توسعت" في سوريا واحتلت بلدات "عفرين واعزاز والباب وجرابلس".

وأشار إلى أن تركيا استخرجت وثائق هوية تركية بدلا من السورية في مناطق سيطرتها في سوريا، وتابع: "كررت تركيا ما فعلته إسرائيل في الجولان المحتل".

وأردف: "احتلنا العثمانيون 400 سنة وطردناهم لكننا لن نسمح لهم بالبقاء 400 سنة هذه المرة ولا حتى 4 سنوات".

وأشار إلى أن اتفاق أستانا وميثاق الأمم المتحدة إلى جانب السوريين ولا يمكن للأتراك والأمريكيين أن يبرروا "احتلال" الأراضي السورية، بحسب تعبيره.

 

في سياق متصل، أعلنت روسيا الثلاثاء أن القوات السورية الحكومية لن تشن "هجوما واسعا" على منطقة إدلب في شمال سوريا في الوقت الحاضر، وهي المنطقة التي اعتبرها النظام السوري أولويته الجديدة.


وقال الموفد الروسي إلى سوريا الكسندر لافرنتييف بحسب ما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية، "من غير الوارد، ولن يكون واردا في الوقت الحاضر، شن هجوم واسع على إدلب".


وجاء كلام المسؤول الروسي في ختام اجتماع حول الأزمة السورية عقد في سوتشي في جنوب روسيا بين ممثلين للروس والإيرانيين والأتراك إضافة إلى ممثلين للنظام والمعارضة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

حماس تتلقى دعوة لزيارة القاهرة لبحث ملف المصالحة

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *