الرئيسية / الاخبار / تركيا ترفض التساهل بقضية برانسون وتلوح بالرد على واشنطن

تركيا ترفض التساهل بقضية برانسون وتلوح بالرد على واشنطن

رفضت محكمة تركية الثلاثاء رفع الإقامة الجبرية عن قس أميركي متهم بالتجسس والقيام بـ"أنشطة إرهابية"، في خطوة  من شأنها زيادة التوتر بين واشنطن وأنقرة، بعد تهديد الرئيس الأمريكي بفرض عقوبات على تركيا.


وكان جيم إليورت محامي القس الأمريكي اندرو برانسون الذي يخضع للمحاكمة في تركيا بتهمة "التواصل مع جماعات إرهابية" طالب برفع الإقامة الجبرية عن موكله، داعيا إلى السماح للأخير بمغادرة الأراضي التركية قبل ثلاثة أيام من موعد جلسة يفترض أن تصدر حكما في القضية.

 

وفي ذات السياق قال المتحدث باسم الرئاسة التركي ابراهيم كالن الثلاثاء إن تركيا "لا يمكن لها قبول أي تهديدات فيما يتعلق بالإجراءات القانونية الجارية للقس الأمريكي، وفي حالة فرضت عقوبات أمريكية محتملة، فإن تركيا سترد".


ويخضع القس للتوقيف في تركيا منذ عام 2016 حيث كان يشرف على كنيسة بروتستنتية في مدنية إزمير غرب البلاد قبل اعتقاله، ووجه الادعاء العام التركي لبرانسون تهمتي الاتصال بمنظمتين تصنفهما أنقرة "إرهابيتين"، وهما جماعة فتح الله غولن وحزب العمال الكردستاني.

 




 

عن editor

شاهد أيضاً

غضب من نُصب تذكاري لخامنئي وخميني بمدينة عراقية (صور)

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *