الرئيسية / الاخبار / نجاة قيادي في حزب الإصلاح باليمن من محاولة اغتياله

نجاة قيادي في حزب الإصلاح باليمن من محاولة اغتياله

نجا قيادي بارز في حزب "الإصلاح" اليمني، اليوم الثلاثاء، من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة انفجرت بسيارته في محافظة عدن (جنوبا)، بحسب مصدر محلي.

وقال المصدر، مفضلًا عدم ذكر اسمه، إن عارف أحمد علي، عضو مجلس شورى الحزب في عدن، نجا من محاولة اغتيال، إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارته، وسط الشارع الرئيسي بمدينة "المعلا".

وأضاف أن الانفجار أسفر عن إصابة "علي" بجروح، فيما بترت قدم ابنه الذي كان معه داخل السيارة.

وتسبب الانفجار باحتراق سيارة قيادي الحزب بالكامل، وفقا للمصدر ذاته.

ويشغل القيادي بحزب "الإصلاح"، منصب أمين نقابة الأطباء والصيادلة في عدن، وسبق أن اعتقلته قوات الأمن في مارس/ آذار الماضي، وأطلقت سراحه قبل نحو أسبوعين مع معتقلين آخرين، لعدم ثبوت التهم المنسوبة له.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، كما أنه لم يصدر أي تعليق من السلطات الأمنية حول الحادثة، حتى الساعة 8:30 (ت.غ).

ومساء أمس الأول الأحد، اغتال مسلح مجهول، العقيد ناصر مقيرح، رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية بالمنطقة الرابعة، أمام منزله بمدينة خور مكسر في المحافظة عدن، بحسب مصدر أمني.

ومنذ اندحار جماعة "الحوثي" من عدن، منتصف يوليو/ تموز 2015، تشهد العاصمة المؤقتة، عمليات تفجير واغتيال واختطاف تستهدف مقارّ أمنية وحكومية وخطباء وأئمة مساجد وضباطا في الأمن والجيش والمقاومة الشعبية ورجال قضاء.

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

دي ميستورا: لجنة دستور سوريا نقطة انطلاق وليست قرارا دوليا

شدد مبعوث الأمم المتحدة الخاص بالأزمة السورية السابق ستيفان دي ميستورا الأحد، على أن اللجنة الدستورية التي يتم العمل عليها لحل الأزمة في سوريا، ليست نابعة من القرار الدولي. وأضاف دي ميستورا خلال حلقة نقاشية حول "النضال من أجل العدالة" على هامش منتدى الدوحة، أن "الدستور هو نقطة الانطلاق، وتقسيم السلطات هو شيء مهم وكبير، لكن اللجنة ليست ضمن القرار الأممي 2245"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *