الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / التجارة تتجاهل "الحرب" وتسجل أكبر نمو بين واشنطن وبكين

التجارة تتجاهل "الحرب" وتسجل أكبر نمو بين واشنطن وبكين

رغم تصاعد الحرب التجارية في الآونة الأخيرة، أظهرت بيانات الجمارك الصينية أمس، أن الفائض التجاري الصيني مع الولايات المتحدة ارتفع في حزيران / يونيو الماضي، إلى 28.97 مليار دولار من 24.58 مليار في الشهر السابق.

ووفقاً لبيانات رسمية تعود إلى عام 2008، فإن الفائض هو الأعلى على الإطلاق مع الولايات المتحدة في شهر واحد. وأكدت البيانات أن الفائض التجاري الصيني مع الولايات المتحدة خلال الفترة من كانون الثاني / يناير الماضي، إلى حزيران / يونيو بلغ 133.76 مليار دولار.

وبحسب "الألمانية"، فإن حجم التبادل التجاري بين الصين والولايات المتحدة نما بنسبة 13.1 في المئة على أساس سنوي في النصف الأول من العام الجاري، على الرغم من اتساع نطاق "الحرب التجارية" بين أكبر اقتصادين في العالم.

وبلغ إجمالي قيمة الواردات والصادرات إلى الولايات المتحدة 301.8 مليار دولار، وفقا لهوانج سونج بينج المتحدث باسم إدارة الجمارك، في مؤتمر صحافي.

وأضاف أن "الصادرات إلى الولايات المتحدة نمت بنسبة 13.6 في المئة إلى 217.78 مليار دولار في حين نمت الواردات من الولايات المتحدة بنسبة 11.8 في المئة إلى 84.02 مليار دولار".

ويوم الثلاثاء الماضي، أعلنت الولايات المتحدة أنها تعتزم فرض رسوم بنسبة 10 في المئة على سلع صينية أخرى بقيمة 200 مليار دولار". والأسبوع الماضي، فرضت كل من الصين والولايات المتحدة رسوما بنسبة 25 في المئة على 34 مليار دولار من البضائع.

في الوقت نفسه أظهرت البيانات الصينية نمو حجم التجارة الخارجية للصين خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، بنسبة 16 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث بلغت 2.205 تريليون دولار، وفقا لإدارة الجمارك.

ونمت الواردات بنسبة 19.9 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، لتصل إلى 1.033 تريليون دولار، في حين نمت الصادرات بنسبة 12.8 في المئة لتصل إلى 1.175 تريليون دولار. ويبلغ الفائض التجاري للصين حاليا 139.65 مليار دولار، وفقا للإدارة.

كما أفادت بيانات اقتصادية، بأن الصادرات الصينية حققت نموا بوتيرة تفوق التوقعات في حزيران / يونيو الماضي. وذكرت الهيئة العامة للجمارك في الصين أن الصادرات ارتفعت في حزيران / يونيو بنسبة سنوية بلغت 11.3 في المئة، حسب قيمتها بالدولار، فيما كان من المتوقع أن ترتفع بنسبة 9.5 في المئة.

وارتفعت الواردات الشهر الماضي بنسبة سنوية بلغت 14.1 في المئة، فيما كان المحللون الاقتصاديون يتوقعون أن تنمو الواردات بنسبة 21.3 في المئة.

ووصل الفائض التجاري في الصين الشهر الماضي إلى 41.61 مليار دولار، فيما كان من المتوقع أن يصل إلى 27.72 مليار دولار.

عن عبداللطيف ابوشمس

شاهد أيضاً

سيناتور جمهوري يشن هجوما على ترامب بسبب ابن سلمان

علق السيناتور الجمهوري، بوب كوركر، على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول تورط ولي العهد السعودي في قضية اغتيال خاشقجي.   وقال السيناتور في تغريدة له على "تويتر": "لم أظن أنني سأرى اليوم الذي سيتحول فيه البيت الأبيض بين ليلة وضحاها لشركة علاقات عامة لحساب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان".   وكان ترامب أكد أن "الولايات المتحدة تنوي البقاء شريكة للسعودية؛ لضمان المصالح الأمريكية والإسرائيلية والشركاء الإقليميين"، مشيرا إلى أن "الكونغرس حر في الذهاب في اتجاه مختلف بشأن السعودية، لكنني سأدرس فقط الأفكار التي تتسق مع الأمن الأمريكي".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *