الرئيسية / الاخبار / نتيجة "مخيبة" لحافظ بشار الأسد في مسابقة رياضيات دولية

نتيجة "مخيبة" لحافظ بشار الأسد في مسابقة رياضيات دولية

مرة أخرى، حصل حافظ النجل الأكبر لرئيس النظام السوري بشار الأسد، على نتيجة "مخيبة" في مسابقة دولية.

 

وخلال مشاركته للمرة الثالثة على التوالي في مسابقة "أولمبياد الرياضيات" الدولية المقامة برومانيا، حصل الفريق السوري الذي يشارك فيه الأسد، على المركز 486، من أصل 615 فريقا مشاركا، متقدما بنسبة ضئيلة عن مشاركة العام 2017 .

 

والعام الماضي جاء حافظ الأسد وفريقه بالمراتب الأخيرة مع 6 من زملائه السوريين، واحتل المركز 528 من بين 615 مشاركا في البطولة، وبنسبة إجابات صحيحة بلغت 14 بالمائة.


وحصل الفريق السوري حينها على المركز 58 من أصل 110 فِرَق مشاركة، وحقق الطالب مارك جبور أفضل علامة للسوريين بنسب إجابات صحيحة تجاوز الـ86 بالمائة.


وسخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي حينها من حافظ الأسد، لا سيما أن إعلام النظام ضخّم مشاركته في البطولة، وأعطى انطباعا بأنه سيكون ذا شأن بين المتسابقين.

 

وبحسب وسائل إعلام مؤيدة للنظام، فإن حافظ بشار الأسد، وصل إلى بوخارست مطلع تموز/ يوليو الماضي.


وانتقل الأسد إلى مدينة كلوج نابوكا الرومانية، ليشارك في المسابقة الدولية 2018 التي بدأت في الثالث من الشهر الجاي، وتستمر حتى مساء السبت.

وتأتي النتائج المتتالية المخيبة التي يحقهها حافظ الأسد، برغم تصريحه أن "الرياضيات هي شغف طفولته".

وصرح الأسد لقناة "ب 1 رو" الرومانية، بحسب ما ترجمت صحف سورية، إنه يستغرب الاهتمام الذي يحظى به في كل مشاركة أولمبية.

 

وتابع: "أنا تلميذ عادي عمري 16 سنة، والنتيجة التي حصلت عليها لا تختلف عن النتائج التي يتلقاها الآخرون، لذلك لا أفهم هذا الاهتمام الزائد الموجه إلي".

وأضاف: "عمليا لم أسافر خارج سوريا، لكن هذه المدينة (كلوج نابوكا التي تستضيف الأولمبياد) أعجبتني وأود أن أعود إلى هنا مرة أخرى".


يشار إلى أن حرسا شخصيا يرافق حافظ بشار الأسد في كل مشاركة يذهب إليها خارج سوريا.

 

 

عن editor

شاهد أيضاً

الأحمر.. تنفيذ القرار الدولي 2216 هو المدخل الرئيسي لتحقيق السلام في اليمن والمنطقة

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن الأحمر، أن المهمة الملقاة على عاتق المجتمع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *