الرئيسية / الاخبار / الحوثيون ينفذون حملة اختطافات واسعة في محافظة إب بعد رفض دعوات التجنيد

الحوثيون ينفذون حملة اختطافات واسعة في محافظة إب بعد رفض دعوات التجنيد

شنت جماعة الحوثي حملة اختطافات واسعة في محافظة إب وسط البلاد بعد رفض الأهالي الاستجابة لدعوات التجنيد الإجباري في صفوفها. وشملت حملة الاعتقالات مديريتي القفر والحزم بعد اقتحام عدد من الأطقم عزلة بني سيف في مديرية القفر، واختطفت العشرات من الأهالي واقتادتهم إلى أماكن مجهولة. وقال سكان محليون إن الحملة جاءت عقب فشل مشرف الحوثيين في حشد مقاتلين جدد للحوثيين من المديرية، مرجحين أن يتم الدفع بالمختطفين إلى الجبهات في ظل العجز الكبير من المقاتلين. في الوقت نفسه اختطف مسلحون حوثيون عدداً من أبناء مديرية الحزم واقتادتهم إلى جهات مجهولة. وقالت مصادر محلية، بأن المليشيات الحوثية، اقتحمت محلات للمواطنين في مركز مديرية الحزم واختطفت كلاً من "ع م ع ش"،"ع م ح" وآخرين. وعاودت مليشيا الحوثي الانقلابية عمليات الاختطاف بحق المدنيين في المحافظة بعد انحسارها بشكل ملفت خلال الأشهر الماضية، مع استمرار الانتهاكات المختلفة لحقوق الإنسان في المحافظة الخاضعة لسلطات الانقلابيين.

عن admin

شاهد أيضاً

هكذا يتسابق جنرالات إسرائيل نحو الانتخابات القادمة

قال السياسي الإسرائيلي يوسي بيلين في مقاله بصحيفة "إسرائيل اليوم" إن "الساحة الحزبية الإسرائيلية تشهد حراكا متلاحقا من قبل عدد من الجنرالات المتقاعدين ممن يريدون العودة بصورة جماعية إلى العمل الحزبي والبرلماني والحكومي، من خلال سعيهم لتشكيل حزب سياسي جديد، أو الانضمام لأي من الأحزاب القائمة". وأضاف في مقال ترجمته "" أن "الوضع القائم اليوم يذكرنا بموشيه ديان وزير الحرب الأسبق حين استقال من الجيش، وخلع بزته العسكرية، في مرحلة السبعينيات، وكان حينها ابن 43 عاما، ولم يخف رغبته بأن يلتحق بصفوف حزب ماباي للدخول في الانتخابات البرلمانية، لكنه فضل حينها البقاء في الخدمة العسكرية"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *