الرئيسية / الاخبار / أمراض القلب

أمراض القلب

يمكنك الاستماع للمقالة عوضاً عن القراءة ب النقر هنا فعّل واجهة الاستماع القلبُ عضلةٌ لا إرادية بحجم قبضة اليد، يمر عبره الدمُ ويضخه إلى كافة أنسجة الجسم، ويعتمد في تغذيته على شرايينَ خاصَّة تُسمى "الشرايين التاجيِّة". إنَّ أيَّ تغيُّرٍ قد يطرأ على شكل القلب أو حجمه أو حتى على الشرايين التاجية التي تُغذيهِ يمكن أن يتسبَّبَ بأمراضٍ قلبيةٍ خطيرة، سنذكر بعضها هنا: - الذبحة الصدرية المستقرة أو خنّاق الصدر المستقر Stable Angina: وهي عبارة عن ألم مُتوقَّع ومتكرِّر، أو شعور بعدم الراحة، يحدثُ في الصَّدرِ بسببِ تضيُّقِ الشرايين التاجية. هذا التضيُّق يَحرِمُ القلبَ من الحصول على الأوكسجين الكافي في حالة النشاط الجسدي المرهق، مما يؤدي إلى آلام أثناء هذه الأنشطة، وتزول هذه الأعراض مع الراحة. - الذبحة الصدرية غير المستقرة Unstable Angina: وهي ألمٌ في الصدر أو شعور بعدمِ الراحة يتمُّ تمييزُه بواحدةٍ من هذه الأمور: * يظهر لأول مرة. * يزدادُ سوءاً. * يظهرُ في حالةِ الراحة. وتُعتبر هذه الحالة إسعافية لأنها قد تؤدي إلى نوبة قلبية أو اضطرابات خطيرة في النظم القلبي، أو حتى توقف القلب. - احتشاءُ عضَلِ القلب Myocardial Infarction: ينسَدُّ أحدُ الشرايين التاجية فجأة، ما يسبب نقص الأوكسجين عن عضل القلب ومن ثم تموُّت جزء منه. - اضطراب نَظْمِ القلب (خلل انتظام أو إيقاع القلب) Arrhythmia: وهي نَظْمٌ قلبيٌ شاذ يحدث بسبب تغير الدَّفعات الكهربائية التي تنتشر عبر القلب. بعض اضطرابات النَّظم حميدة، وبعضها الآخر قد يشكل خطراً على الحياة. - فشل (قصور) القلب الاحتقاني Congestive Heart Failure: هي حالة يكون القلب فيها ضعيفاً جداً أو متيبِّساً جداً، بحيث لا يستطيع ضخ الدم بفعالية عبر الجسم. ومن الأعراض الشائعة المرافقة له ضيق النَّفَس و تورّم القدمين. - اعتلال عضلة القلب Cardiomyopathy: وهو مرض يحدث في عضلة القلب يُصبحُ على إثره متوسِّعاً أو متسِّمكاً أو متيبِّساً. وهذا يسبب انخفاضاً في قدرةِ القلب على ضخ الدم. - التهاب عضلة القلب Myocarditis: حالة التهابية تصيب عضلة القلب، غالباً ما تكونُ بسببِ عدوى فيروسيّة. - التهاب التامور Pericarditis: حالة التهابية تصيب الغشاء المحيط بالقلب (التامور). ومن الأسباب الشائعة لها العدوى الفيروسية والفشل الكلوي وبعض الأمراض المناعية الذاتية. - الانصِباب التاموري Pericardial Effusion: وهو تجمعُ سوائل ما بين القلب والغشاءِ المحيط به. عادةً ما يكونُ بسببِ التهاب التامور. - الرَّجَفان الأُذَيني Atrial Fibrillation: نبضات كهربائية شاذة تحدث في الأُذَينتين وتسبب ضربات قلبية غير منتظمة. ويعتبر الرجفان الأَُذيني واحداً من أكثر أنواع اضطرابات النظم القلبي شيوعاً. - الانصمام الرِئوي Pulmonary Embolism: وهو عبارةٌ عن خثرةٍ تنتقلُ عبرَ القلبِ إلى الرِّئتين. - أمراض صَمّامات القلب Heart Valve Disease: هنالك أربعةُ صماماتٍ في القلب، ويمكن لكلٍ منها أن يُصابَ بمشاكلَ خاصةٍ به. إذا تطورت الحالة كثيراً يمكنها أن تسبب فشلَ قلبٍ احتقانِي. - النفحة القلبية Heart Murmur: صوت شاذ يُلاحَظُ عِندَ الاستماعِ إلى القلب باستخدام سماعات طبية. بعضُ النَّفَحات القلبية يمكنها أن تكون حميدة؛ وبعضها الآخر دليلٌ على أمراضٍ قلبية. - الْتِهابُ الشَّغاف Endocarditis: حالةٌ التهابيةٌ للبطانةِ الداخليةِ أو لصماماتِ القلب. عادةً ما يكون بسبب التهابٍ شديد في صمامات القلب. - تدلّي الصمَّام التاجي Mitral Valve Prolapse: في هذه الحالةِ يندفعُ الصمامُ التاجي للخلفِ قليلاً بعد مرور الدم عَبرَهُ. - توقُّف القلب أو السكتة القلبية Cardiac Arrest: توقفٌ مفاجئٌ لعمل القلب، ويُسبِّبُ موتاً قلبياً مفاجئاً (Sudden cardiac death) ولأهمية القلب، يوجدُ العديدُ من الفحوصات التي تعمل على كشف أي خللٍ موجودٍ أو قد يظهرُ في المستقبلِ القريب، كما أنَّ بعضَ الأطباءِ يستخدمونَ وسائلَ مراقبةٍ للقلب، تعمل على الكشف الدوري و تسجيلِ الحوادثِ الغريبة، لِما قد تحملُه هذه الحوادث من خطورة على القلب، ومنها نذكر: - تخطيطُ القلب الكهربائي (ECG or EKG): هي عمليِّةٌ يتم فيها تتبُّعُ النشاط الكهربائي للقلب، ويمكن لتخطيط القلب الكهربائي تشخيص العديد من المشاكل. - مخطط صدى القلب (إيكو القلب) Echocardiography: هو تصوير القلب باستخدام الأمواج فوق الصوتية، ويمكن لهذا المخطط توفيرَ تشخيصٍ لأي مشكلة في قدرةِ العضلةِ القلبية على ضخ الدم، كما يمكن لهذا الفحصِ اكتشافُ مشاكل الصمامات. - اختبار الجهد Cardiac Stress Test: يتم هذا الفحصُ باستخدامِ بساطٍ للجري أو أدوية، تدفع القلب لضخ الدم بقدرة قريبة من قدرته الأعظمية. وهذا يساعد في كشف مشاكل الشرايين التاجية عند بعض المرضى. - القثطرة القلبية Cardiac Catheterization: يتم إدخال القثطرة إلى الشريان الفخذي في المنطقة الإربية (أعلى الفخذ) وتشق طريقها بحذر حتى تصل إلى الشرايين التاجية. ويمكن عندها للطبيب مشاهدة صورة بالأشعة السينية للشرايين التاجية وتحديد تواجد أي انسداد ومن ثم اتخاذُ الإجراء المناسب. - جهاز هولتر للمراقبة Holter monitor: يمكن استخدام جهازَ متابعةٍ محمول في حال شكَّ الطبيب باضطراب نظمي. وهذا الجهاز يدعى بجهاز هولتر للمراقبة، يسجل النظم القلبي لمدة 24 ساعة بشكل متواصل. - جهاز تسجيل الحوادث Event monitor: إذا شك الطبيب باضطراب نظمي قليل التكرار، يمكن استخدام جهاز مراقبة محمول يُسمى "جهاز تسجيل الحوادث"، فعند شعور المريض بالأعراض يضغط على زر التسجيل ليتم تسجيل النظم القلبي أثناء حدوث اضطراب النظم. بالإضافة إلى هذه الأجهزة يوجد العديد من الطرق لحماية القلب من الإصابة بمرضٍ خطير، منها ما هو دوائيٌ ومنها ما يعتمد على الحمية و التمارين الرياضية، وتختلف وسيلة العلاج باختلاف الأعراض و نذكر من هذه الوسائل: - التمارين الرياضية: تُعتَبرُ التمارينُ الرياضيةُ هامةً جداً لصحة القلب و لمعظم الحالات القلبية، وفي حال كنت تعاني من مرضٍ قلبي يجب عليك التحدث مع طبيبك قبل البدء ببرنامج رياضي محدد. - رَأْبُ الوِعاء* Angioplasty: يتم أثناء عملية القثطرة القلبية، حيث يقوم الطبيب بتوسيع بالون داخل شريان متضيِّق أو مسدود لتوسيعه. - دعمُ الشرايين التاجية Coronary Artery Stenting: حيث يقومُ الطبيبُ أثناءَ عملية القثطرة بتوسيع دعامة معدنية سلكية في الشريان المتضيّق أو المسدود مما يسمح للدم بالعبور، هذه العملية قادرة على إيقافِ النوبة القلبية وحتى تخفيف الألم الناتج من الذبحة الصدرية. - حلُّ الخثرات Thrombolysis: يمكنُ لبعضِ الأدوية أن تحل الخثرات المتشكلة في الشرايين والمسببة للنوبة القلبية. يتم الاعتماد على هذه الأدوية فقط في حال لم يكن من الممكن إجراء عملية قثطرة إسعافية. - العوامل الخافضة للشحوم: يمكن للأدوية الخافضة للكولسترول أن تخفض خطر حودث النوبات القلبية عند الأشخاص المعرضين لذلك. - المدِرّات Diuretics: تُعرَفُ هذه الأدوية باسم حبوب الماء أيضاً، وتقوم هذه الأدوية بزيادة التبول و خسارة السوائل، مما يؤدي إلى نقص ضغط الدم، وبالتالي تحسُّن في أعراض الفشل القلبي. - حاصِرات بيتا Beta Blockers: تُخفِّضُ هذه الأدوية من الجهد على القلب و تُنقِصُ معدلَ ضرباتِه أيضاً. توصَفُ بشكلٍ عام للعديد من الحالات ومنها الفشل القلبي واضطرابِ النَّظْم. - مثبطات الأنزيم المحوّل للأنجيوتنسين (ACE inhibitors): هذه الأدوية هي واحدة من الأدوية التي تعمل على ضبط ضغط الدم وتساعد القلب بعد النوبات القلبية أو في حال فشل القلب الاحتقاني. - الأسبرين Aspirin: هذا الدواء القوي يمنعُ تشكل خثراتٍ دموية والتي قد تسبب نوبةً قلبية، ويجب على معظم الناس الذين أصيبوا بنوبات قلبية أن يتناولوا الأسبرين. - كلوبيدوجريل Clopidogrel: وهو عقارٌ يمنعُ تشكُّلَ الخثرات، وذلك عن طريق منع الصفيحات الدموية من الالتصاقِ ببعضِها البعض. يُعدُّ هذا الدواءُ هاماً بالتحديد عند الأشخاص الذين خضعوا لوضع دعامة عن طريق القثطرة. - الأدوية المضادة لاضطرابات النظم: هنالك أدوية عديدة تساعد في التحكم بمعدل ضربات القلب و النَّظمْ الكهربائي له. هذه الأدوية تساعد في التحكم في اضطرابات النظم. - مُزيلُ الرَّجَفانِ الخارجي المؤتمت Automated External Defibrillator: في حال أُصيبَ المريضُ بتوقُّفِ القلب المفاجئ، يمكن استخدام هذا الجهاز في تقييم النظم القلبي وتوجيه صدمة كهربائية للقلب في حال كان الأمر ضرورياً. - مُزيلُ الرَّجفان القابل للزرع Implantable Cardioverter Defibrillator: في حال شكَّ الطبيبُ بوجودِ اضطرابٍ في نَظمِ القلب يهددُ حياةَ المريض، فإنه قد ينصح باستخدام مزيل رجفان قابل للزرع، يتم زرعه في الجسم جراحياً ليشرف على النظم القلبي ويرسل شحنة كهربائية للقلب في حال كان الأمرُ ضرورياً. ناظمة الخُطى (Pacemaker): يمكن زراعةُ ناظمةِ خطى من أجل الحفاظ على انتظام ضربات القلب. تعمل ناظمة الخطى على إرسال إشارات كهربائية للقلب في وقت الضرورة لمساعدته في الانتظام. تناولنا في هذا المقال: تعريف الاضرابات والأمراض الشائعة التي تصيب القلب وشرايينه والأغشية المحيطة به. الفحوصات التي تقيِّمُ بنية ووظيفة القلب وتشخِّصُ الأمراضَ التي تصيبُه. الأدوية والمداخلات الطبية المستخدمة لعلاج أمراض القلب. *ويدعى أيضاً التداخل التاجِي بطريق الجلد Percutaneous Coronary Intervention (PCI) وأيضاً رَأْبُ الشَّرايين التاجِية عَبْر اللُّمْعة وبطريق الجلد Percutaneous Transluminal Coronary Angioplasty (PTCA) ويمكنكم قراءة هذا المقال (أمراض القلب: أنواعها وطرق الوقاية منها والعلاج): هنا المصادر: هنا هنا هنا هنا * إعداد: : Ayham Alyousbashi * تدقيق علمي: : Bassel Fahed * تدقيق لغوي: : Adnan Saadeddin * صوت: : Rama Fattal * هندسة صوت: : Bayan Khatib * تعديل الصورة: : Ali N Salmo * نشر: : Yusor Faouri

عن admin

شاهد أيضاً

الأحمر.. تنفيذ القرار الدولي 2216 هو المدخل الرئيسي لتحقيق السلام في اليمن والمنطقة

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن الأحمر، أن المهمة الملقاة على عاتق المجتمع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *