الرئيسية / الاخبار / مقتل 15 في معارك بين الجيش اليمني والحوثيين بالبيضاء

مقتل 15 في معارك بين الجيش اليمني والحوثيين بالبيضاء

قتل 12 من مسلحي جماعة "الحوثي"، وثلاثة من أفراد الجيش اليمني، اليوم الجمعة، في معارك بين الطرفين بمحافظة "البيضاء" وسط البلاد، بحسب مصدرين عسكريين.

وقال مصدر عسكري في تصريح لـ"مركز سبأ الإعلامي"، المقرب من "المقاومة الشعبية" الموالية للحكومة، "إن مليشيا الحوثي حاولت التسلل إلى مواقع الجيش الوطني التي حررها خلال اليومين الماضيين في منطقة الوهبية بمحافظة البيضاء وسط البلاد".

وأشار المصدر "أن معارك عنيفة دارت بين الطرفين، تمكن خلالها الجيش من إحباط عملية التسلل".

وبحسب المصدر، أسفرت المعارك عن مقتل نحو 12 من مسلحي "الحوثي" بينهم قيادي، لم يذكر اسمه.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الحوثيين، حول ما أورده المصدر العسكري، لكن الجماعة لا تعلن عادة عن خسائرها.

فيما قال مصدر عسكري آخر ، إن المعارك ذاتها أسفرت عن مقتل 3 من أفراد اللواء 159 مشاة التابع للجيش اليمني، دون مزيد من التفاصيل.

 

اقرأ أيضا : المبعوث الأممي لليمن: طرفا الأزمة يرغبان بالعودة للمفاوضات

وتدور منذ أسابيع معارك عنيفة بين الجيش اليمني والحوثيين في عدة مناطق بمحافظة "البيضاء" وسط البلاد، تسعى خلالها القوات الحكومية إلى التقدم نحو مركز المحافظة من عدة محاور.

وتكمن أهمية البيضاء في أنها تربط بين المحافظات الجنوبية والشمالية، وتتداخل حدودها مع عدة محافظات هي صنعاء ومأرب (شرق) وشبوة (جنوب شرق)، وذمار (شمال) وإب (وسط) والضالع ولحج وأبين.

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

باحث روسي: الرئيس بوتين يعتبر ترامب "أحمقا"

نشرت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية حوارا مع الباحث في العلوم السياسية لدى مركز كارنيغي الروسي للدراسات، أندريه كوليسنيكوف، حول لقاء القمة المرتقب بين الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين في هلسنكي. وقالت الصحيفة، في حوارها الذي ترجمته "شبكة ابوشمس"، إن كوليسنيكوف يعتقد أن هذا اللقاء لن يغير  كثيرا في العلاقات الأمريكية الروسية ولن يفضي إلى إيجاد حلول بشأن القضايا الملحة على غرار الأزمة الأوكرانية والعقوبات الغربية على روسيا. وأكد كوليسنيكوف أن "بوتين يتعامل مع ترامب ببراغمانية موجهة سياسيا، حيث يستفيد الرئيس الروسي من استفزاز نظيره الأمريكي للمعسكر الغربي. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *