الرئيسية / الاخبار / مقتل 9 حوثيين وأسر 4 بمواجهات مع الجيش الوطني في الجوف

مقتل 9 حوثيين وأسر 4 بمواجهات مع الجيش الوطني في الجوف

أعلنت قوات الجيش الوطني، مقتل تسعة من المسلحين الحوثيين، وأسر أربعة آخرين، في مواجهات اندلعت بمحافظة الجوف. جاء ذلك في بيان اطلعت عليه الأناضول، صادر عن المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، بوقت متأخر من مساء أمس الأربعاء. وذكر البيان أن" مواجهات عنيفة اندلعت بين الجيش ومسلحي الحوثي في جبهة المصلوب بمحافظة الجوف، أسفرت عن مصرع نحو تسعة من المسلحين، وإصابة آخرين". وأضاف البيان نقلا عن مصدر عسكري لم يسمه، أن " أفراد الجيش، تمكنوا خلال المواجهات من أسر أربعة من عناصر الحوثي". ولفت البيان أن" جبهة مزويه بمديرية المتون في المحافظة ذاتها، شهدت أيضا معارك متقطعة تمكن خلالها الجيش من استعادة مدرعة من نوع BMB وأسر طاقمها". وأشار أن " مواجهات جبهتي المصلوب والمتون، تزامنت مع قصف مدفعي استهدف مواقع متفرقة للمسلحين الحوثيين، فيما استهدفت مقاتلات التحالف العربي، تجمعات وتعزيزات للمسلحين أنفسهم، وكبدتهم خسائر في الأرواح والمعدات". وتقول القوات الحكومية اليمنية، إنها باتت مسيطرة على أكثر من 80% من مساحات محافظة الجوف، في حين لا زال الحوثيون، يسيطرون على بعض المناطق.

عن admin

شاهد أيضاً

العفو الدولية تدين الإمارات بانتهاك حقوق الإنسان

اذا كان «القمع الخشن» من قبل انظمة الاستبداد ممارسة عادية في اوقات التوتر والصراع السياسي الشديد او الحراك الشعبي الواعد بالتغيير، فان «القمع الناعم» من قبل هذه الانظمة لا يتوقف على مدار الساعة. فالتعذيب الممنهج يمارس على نطاق واسع بشكل علني عندما يتعرض النظام السياسي الحاكم في الدول الديكتاتورية للاحتجاج او الرفض الشعبي، وتتلاشى المشاعر الإنسانية لدى هؤلاء الحكام ويتحول الواحد منهم إلى شيطان قاس ليس في قلبه مكان للرأفة او الرحمة. وهذا ما شهدناه في بلدان عربية عديدة، ابتداء بمصر مرورا بالبحرين ووصولا إلى السعودية والامارات. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *