الرئيسية / الاخبار / السلطات الفرنسية تجمد حسابات شقيق طارق رمضان

السلطات الفرنسية تجمد حسابات شقيق طارق رمضان

جمدت الحكومة الفرنسية حسابات المفكر الإسلامي السويسري هاني رمضان شقيق طارق رمضان، في إطار الاشتباه بتمويله الإرهاب، حسب ما جاء في قرار نشرته الصحيفة الرسمية الفرنسية.

وكان هاني رمضان طرد من فرنسا إلى سويسرا في نيسان/ أبريل 2017، وهو شقيق طارق رمضان المفكر الإسلامي أيضا والموقوف بتهم اغتصاب.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية عن هاني رمضان إنه "كانت له تصرفات في السابق وتصريحات تشكل تهديدا للنظام العام على الأراضي الفرنسية".

وحسب ما جاء في القرار الذي نشر الأحد في الجريدة الرسمية، فإن حسابات هاني رمضان ستجمد لستة أشهر تطبيقا لمادة في القانون النقدي والمالي تستهدف "الأشخاص الفعليين أو المعنويين الذين يرتكبون أعمالا إرهابية أو يحاولون ارتكابها، أو يسهلون ذلك أو يمولونها، أو يحرضون عليها أو يشاركون فيها".

وحسب القرار الصادر عن وزارتي الداخلية والاقتصاد فإن بإمكان هاني رمضان الاعتراض على هذا الإجراء "خلال شهرين من تبلغه إياه".

وكان هاني رمضان أثار ضجة عام 2002 عندما دافع في مقالة في صحيفة الموند عن تطبيق الشريعة الإسلامية ورجم الزانية. كما طردته لاحقا حكومة جنيف من مهنة تعليم اللغة الفرنسية لاستخدامه تعابير "تتعارض مع القيم الديموقراطية ومبادىء المدارس العامة".

عن

شاهد أيضاً

الشرطة تحرر والدة تايسون جناح منتخب البرازيل بعد خطفها

قال ضابط قاد التحقيقات، الثلاثاء، إن الشرطة البرازيلية حررت والدة تايسون، جناح منتخب البرازيل لكرة القدم، التي خطفتها عصابة في جنوب البرازيل. وقال رفائيل لوبيز إن روسانجيلا بارسيلوس فريدا (58 عاما) اختطفت أمس الاثنين من قبل عصابة تظاهر أفرادها بتسليم زهور، قبل أن يجبروها على ركوب سيارة. وأبلغ شهود عيان الشرطة، التي سارعت بتعقب والدة تايسون حتى مخبئها في مونت بونيتو، وهي بلدة صغيرة بالقرب من حدود البرازيل مع أوروجواي. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *