الرئيسية / الاخبار / ألمانيا تقيل رئيسة مكتب اللجوء والهجرة وسط فضيحة مخالفات

ألمانيا تقيل رئيسة مكتب اللجوء والهجرة وسط فضيحة مخالفات

قال متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية الجمعة، إن الوزير أقال رئيسة المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين الذي يواجه فضيحة بشأن مخالفات في قرارات منح اللجوء.


وجاء قرار الوزير هورست زيهوفر زعيم حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي في ذروة نزاع بشأن الهجرة، يهدد بانهيار الكتلة المحافظة التي تتزعمها المستشارة أنجيلا ميركل.


وثار خلاف بين الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تتزعمه ميركل وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي، بشأن طريقة التعامل مع المهاجرين وهي قضية تثير أيضا توترا بين أعضاء الاتحاد الأوروبي.


وتعرضت رئيسة المكتب يوتا كورت لانتقادات بعدما اكتشفت مراجعة داخلية شملت 4568 قرار لجوء، أن فرع المكتب في بريمن تجاهل عن علم وبشكل منتظم اللوائح القانونية والقواعد الداخلية.


وقال المتحدث إن الوزير أبلغ كورت يوم الأربعاء بقرار إقالتها، مضيفا أنه سيتم الإعلان قريبا عن خليفتها في رئاسة المكتب التابع لإشراف وزارة الداخلية. ولم يتسن الوصول إلى المكتب للتعليق.


ويهدد النزاع بين حزبي الاتحاد الاجتماعي المسيحي والاتحاد الديمقراطي المسيحي مستقبل حكومة ميركل المشكلة منذ ثلاثة أشهر، بعد توليها السلطة في ائتلاف يضم أيضا الحزب الديمقراطي الاشتراكي المنتمي ليسار الوسط.


وتريد ميركل التوصل إلى حل أوروبي لقضية الهجرة خلال الأسبوعين القادمين قبيل قمة الاتحاد الأوروبي المقررة في 28 و29 يونيو حزيران. لكن حزب الاتحاد الاجتماعي لا يريد الانتظار ويحث ألمانيا على اتخاذ إجراءات بشكل أحادي.

عن

شاهد أيضاً

بريطانيا تحث مجلس الأمن على تأييد التوصل لهدنة إنسانية باليمن

 قالت بريطانيا يوم الجمعة، إنها ستحث مجلس الأمن الدولي على تأييد تطبيق هدنة إنسانية في اليمن، في الوقت الذي قال فيه مارتن جريفيث مبعوث الأمم المتحدة لليمن، إن الأطراف المتحاربة قدمت "تأكيدات قاطعة" بالتزامها بحضور محادثات سلام تعقد قريبا في السويد. وقالت كارين بيرس سفيرة بريطانيا بالأمم المتحدة، إنها ستطرح على مجلس الأمن الدولي مسودة قرار يوم الاثنين، تتضمن الطلبات الخمسة التي قدمها مارك لوكوك وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة الطارئة، التي تحث إحداها على التوصل لهدنة حول البنية الأساسية والمنشآت التي تعتمد عليها عملية المساعدات واستيراد المواد التجارية...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *