الرئيسية / الاخبار / تركيا تدعو العراق للتعاون على إنهاء "بي كاكا" في جبال قنديل

تركيا تدعو العراق للتعاون على إنهاء "بي كاكا" في جبال قنديل

قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الأربعاء، إن بلاده أبلغت الحكومة العراقية مرارا بأن وجود تنظيم "العمال الكردستاني" في شمال العراق، يشكل تهديدا حقيقيا للأمن القومي للبلدين.

وشدد تشاووش أوغلو في مقابلة مع إحدى القنوات التركية الخاصة، على ضرورة وجوب تطهير قنديل من العناصر الإرهابية.

ولفت إلى أنه يجب على تركيا والعراق، التعاون للتخلص منها، على غرار التعاون الذي جرى للقضاء على تنظيم الدولة.

وأضاف تشاووش أوغلو أنّ تركيا ستواصل مطاردة العناصر "الإرهابية" سواء في سوريا أم العراق، مشيرا إلى أن تركيا ليس لديها خيارات أخرى سوى القضاء على "التنظيمات الإرهابية".

 

اقرأ أيضا: أنقرة تكثف هجماتها ضد "العمال الكردستاني" شمالي العراق

وردا على سؤال حول احتمال قيام القوات التركية بعملية بريّة ضد عناصر "العمال الكردستاني" في جبال قنديل، قال تشاووش أوغلو إن الجهات العسكرية والمؤسسات المعنية تواصل أعمالها في هذا الخصوص، ويزوّدون الرئيس رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء بن علي يلدريم بآخر المستجدات.

يشار إلى أن الجيش التركي بدأ عملياته في شمال العراق في 11 آذار/ مارس الماضي، ويقول إنه يسعى من خلالها "إلى تدمير أسلحة ومواقع وملاجئ، لحفظ الحدود التركية مع العراق".

وينشط "العمال الكردستاني"، الذي تصنفه تركيا "تنظيما إرهابيا"، في جبال قنديل، بالإضافة لمدن وبلدات عدة في شمال العراق.

تطورات منبج

وفي ما يخص آخر التطورات المتعلقة بملف مدينة منبج السورية، أوضح تشاووش أوغلو أن انسحاب عناصر "العمال الكردستاني" و"الوحدات الكردية" من المدينة لم يبدأ حتى اللحظة.

وشدّد الوزير التركي على ضرورة استعادة الولايات المتحدة الأمريكية كافة الأسلحة التي أرسلتها إلى تلك العناصر في الشمال السوري، كي يعم الأمن والاستقرار في تلك المناطق.

 

اقرأ أيضا: وزير الداخلية التركية: نستطيع السيطرة على جبل قنديل متى نشاء

يذكر أن الولايات المتحدة وتركيا، أعلنتا، مطلع الشهر الجاري، إقرار خطة مشتركة بشأن الوضع في مدينة منبج شمال سوريا والتي تسيطر عليها وحدات مسلحة كردية تصنفها أنقرة إرهابية وترفض وجودها.

عن editor

شاهد أيضاً

صحيفة إسرائيلية: كوشنر بعمّان بحث "صفقة القرن".. ماذا أيضا؟

تطرقت صحيفة "إسرائيل اليوم" المقربة من رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، للقاء الذي جرى الثلاثاء، في العاصمة الأردنية عمان بين العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، وبين جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والمبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات. ونقلت الصحيفة ما جاء في بيان البيت الأبيض عن اللقاء بقوله: "استنادا إلى محادثات سابقة بحث الطرفان في تعميق التعاون بين الولايات المتحدة والأردن، وفي مسائل إقليمية، منها الوضع الإنساني في غزة، وفي مساعي إدارة ترامب لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين". وقالت الصحيفة إن "التقدير السائد في الساحة السياسية هو أنهما (كوشنر وغرينبلات) يسعيان إلى تجنيد تأييد العالم العربي للصفقة المطلقة التي بلورتها الإدارة في السنة والنصف الأخيرتين". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *