الرئيسية / الاخبار / المغرب يجدد دعمه لفلسطين.. ومسيرة ثانية في أسبوع واحد

المغرب يجدد دعمه لفلسطين.. ومسيرة ثانية في أسبوع واحد

للمرة الثانية خلال أسبوع واحد، يستعد المغرب لتنظيم مسيرة ثانية تضامنية مع الشعب الفلسطيني، إحياء للذكرى 70 "للنكبة"، ورفضا لنقل السفارة ومجزرة غزة. في وقت جدد فيه رئيس الحكومة موقف بلاده الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني. 


وعرف المغرب الأسبوع الجاري حركية رسمية وشعبية، رافضة لنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، خلال رسالة العاهل المغربي إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، والثانية مسيرة شعبية احتضنتها شوارع الرباط.

استنكار المجزرة
وقال رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، إن بلاده "ستستمر في دعم الفلسطينيين حتى ينعموا بدولتهم المستقلة، وعاصمتها القدس الشريف".


واستنكر العثماني، خلال ترؤسه لأشغال مجلس الحكومة، "المجزرة المروعة"، التي ارتكبتها جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين في غزة.


وتقدم بالشكر لجميع المؤسسات المدنية والجمعيات والمواطنين في بلاده، الذين عبروا عن مواقفهم الرافضة لتلك الجريمة، ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس. واعتبر العثماني أن تلك "هي المواقف الأصيلة للشعب المغربي".

 

 
وأكد العثماني، على علاقة بلاده الخاصة والتاريخية بالقدس وفلسطين.

مسيرة ثانية في أسبوع

ودعت هيئات وجمعيات مدنية مغربية، إلى التظاهر يوم الأحد المقبل، في مسيرة هي الثانية في ظرف أسبوع واحد، للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وإحياء لذكرى النكبة.

 

وشهدت عدد من مدن المغرب وقفات بعد صلاة الجمعة، عبرت عن رفض شرائح واسعة من المغاربة أي مساس بهوية القدس مدينة وعاصمة أبدية لفلسطين المحتلة، والتنديد بمجزرة السفارة التي راح ضحيتها عسرات من سكان غزة والمئات من الجرحى.


ودعا "الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع"، (يضم في عضويته 11 هيئة) إلى مسيرة شعبية تعبيرا عن الدعم المبدئي للشعب الفلسطيني في نضاله التحرري وفعاليات مسيرة العودة الكبرى، وضد جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية للكيان الصهيوني.


وأوضح الائتلاف في بلاغ له أن المسيرة المزمع تنظيمها الأحد 20 مايو بمدينة الدار البيضاء 2018 تأتي تنديدا بقرار الإدارة الأمريكية بنقل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية إلى مدينة القدس الفلسطينية.

 

 
ويضم الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع في عضويته، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، والعصبة المغربية لحقوق الإنسان، وحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات- فرع المغرب (بي دي اس)، والهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة (العدل والإحسان)، والائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان، والشبكة الديمقراطية لدعم الشعوب، والمرصد المغربي لمناهضة التطبيع، والمبادرة المغربية للدعم والنصرة، والائتلاف المغربي للتضامن الذي دعا للمسيرة، والفدرالية المغربية لحقوق الإنسان، ولجنة التضامن مع فلسطين.


كما دعا الائتلاف المغربي للتضامن، إلى المشاركة المكثفة في مسيرة الأحد، ويتشكل من أربع هيئات سياسية وهي الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وحزب الاستقلال، وجماعة العدل والإحسان، والحركة من أجل الأمة، إضافة إلى حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات فرع المغرب.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مصر.. ملاعب الجولف تلتهم مياه النيل والفقراء يدفعون الثمن

على الرغم من الأزمة المائية التي تمر بها مصر منذ عدة سنوات، والتوقعات بأنها تزداد تفاقما مع انتهاء بناء سد النهضة العام المقبل، إلا أن الحكومة المصرية ما زالت غير جادة في مواجهة إهدار الأثرياء للمياه كما تفعل مع الفقراء، بحسب مراقبين. ففي مقابل العديد من الإجراءات لتوفير مياه الري والتي من بينها تقليل المساحات المنزرعة بالمحاصيل الشرهة للمياه مثل الأرز والقمح وقصب السكر، وفرض غرامات مالية كبيرة على المخالفين بالإضافة إلى عقوبة الحبس، إلا أن الحكومة تتجاهل إهدار كميات هائلة من المياه في ري ملاعب الجولف المنتشرة في المنتجعات السياحية والتجمعات السكنية لعلية القوم. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *