الرئيسية / الاخبار / رسام سعودي يهاجم الكويت على خلفية إعلان زين.. كيف صورها؟

رسام سعودي يهاجم الكويت على خلفية إعلان زين.. كيف صورها؟

هاجم رسام الكاريكاتير السعودية خالد أحمد دولة الكويت على خليفة إعلان شركة "زين" للاتصالات الذي انتشر مؤخرا واتهمه كتاب سعوديون بأنه فكر "إخواني إيراني".


ونشر أحمد على حسابه الشخصي بموقع تويتر رسما لأبراج الكويت الشهيرة وصور إحداها على أنها خلية يخرج منها أعداد كبيرة من النحل تشكل كلمة "الإخوان".

 

 

#الإخوان. pic.twitter.com/WrR7AMf6dA

 

 

 


وأضاف الرسام في تغريدة ثانية هاشتاغ "إعلان زين" للتأكيد أنه يقصد موضوع الإعلان والذي ظهر فيه أطفال وهم يقولون لترامب وعدد من زعماء العالم "سنفطر في القدس".

وتعرض أحمد لهجوم واسع من قبل طيف كبير من المغردين السعوديين والكويتيين الذي اعتبروها تحريضا على بلادهم في الوقت الذي اعتبرها البعض "توجيهات رسمية غير معلنة بمهاجمة الكويت لموقفها من القضية الفلسطينية".

وقال أحد المغردين:

أبراج الكويت

ابراج عز ومعزة

ياذليل

ياجبان

ياصهيوني

أزعجك إعلان عن الصلاة والإفطار بالقدس

يالمتصهين

كفوك تتضايق من إعلان

لأن المسلمين بس هم الي يفرحون للقدس

مو كلاب اليهود والمتصهينين من كلاب العرب

ياساذج pic.twitter.com/F6CtwbFfjQ

 

 

 



واعتبر أحد المغردين الهجوم ليس مقصودا به الإخوان بقدر ما هو استخفاف بمقدسات المسلمين والبحث عن ذرائع للتنازل عنها:

 

إعلان من شركة دفاعاً عن الأرض المقدسة -وهذا أضعف الإيمان- يجعلك تتهم أن من خلفه الإخوان وتتهم الكويت كلها؟
مشكلتكم انت وأمثالك، ليست مع الإخوان ولا إيران. بل مع مقدسات المسلمين نفسها، لكن تدخلون من باب آخر.
ما تفعلونه، لا يزيد الناس الا حباً في القدس ولا يزيدكم الا خزي وعار.

 

 

 

 

 

وقال مغرد آخر:

 

 

شماعة الأخوان عند صهاينة السعودية والإمارات مثل شماعة الإرهاب عند أمريكا والغرب ????#اعلان_زين

 

 

 


وأشار مغرد كويتي إلى إن الرسام لديه "أوامر ويريد تنفيذها فقط"

 

 

شفيهم الاخوان - اطيب من الصهاينه ومسلمين بس انت عندك أوامر ماتقدر تخالفها مسلوب اراده .

 

 

 



وأرفق مغرد سعودي في تغريدة حسابي وزارة الثقافة ووزير عواد العواد وتقدم بشكوى ضد الرسام بدعوى "الإساءة لدولة شقيقة"

 

 

@moci_ksa @AwwadSAlawwad

اساءة لدولة شقيقة

 

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مصر.. ملاعب الجولف تلتهم مياه النيل والفقراء يدفعون الثمن

على الرغم من الأزمة المائية التي تمر بها مصر منذ عدة سنوات، والتوقعات بأنها تزداد تفاقما مع انتهاء بناء سد النهضة العام المقبل، إلا أن الحكومة المصرية ما زالت غير جادة في مواجهة إهدار الأثرياء للمياه كما تفعل مع الفقراء، بحسب مراقبين. ففي مقابل العديد من الإجراءات لتوفير مياه الري والتي من بينها تقليل المساحات المنزرعة بالمحاصيل الشرهة للمياه مثل الأرز والقمح وقصب السكر، وفرض غرامات مالية كبيرة على المخالفين بالإضافة إلى عقوبة الحبس، إلا أن الحكومة تتجاهل إهدار كميات هائلة من المياه في ري ملاعب الجولف المنتشرة في المنتجعات السياحية والتجمعات السكنية لعلية القوم. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *