الرئيسية / الاخبار / هل شرب الماء أثناء الوقوف ضار؟

هل شرب الماء أثناء الوقوف ضار؟

يوصي الخبراء بشرب 8 أكواب من الماء يوميا؛ حتى يستمر الجسم بأدائه الطبيعي، ويكتسب فوائد لا تحصى. ولكن ما هي الطريقة الصحية لشرب الماء.

قيل الكثير عن ضرر شرب الماء وقوفا، ولكن البعض شكك بذلك، إلا أن موقع "بولد سكاي" الطبي نشر تقريرا، ترجمته ""، أكد هذه المقولة، وذكر الأضرار المترتبة على شرب الماء وقوفا.

المريء

يؤدي شرب الماء وقوفا إلى ضرب الجزء السفلي من المريء، الذي بدوره يصيب العضلة العاصرة، وهي العضلات التي تربط المريء بالمعدة. وفي الوقت الذي ترتخي فيه هذه العضلة، تكون قد تسببت بالفعل في حدوث الضرر، فتؤدي إلى حالة طبية تسمى GERD"الارتجاع المعدي المريئي".

عسر الهضم

عندما يجلس الشخص ويشرب الماء، تكون عضلاته ونظامه العصبي أكثر ارتياحا بشكل عام مما هي عليه عندما يكون واقفا، وهذا يجعل نظامنا العصبي يوصل رسالة إلى الجسم بسرعة لهضم الماء مع المواد الغذائية الأخرى التي أكلناها، بينما قد يسبب شربه وقوفا عسرا في الهضم.

ضرر على الكلى

عندما نشرب الماء أثناء الوقوف، لا يتم ترشيح المياه بشكل صحيح من قبل الكليتين، بالتالي تعود المخلفات إلى المثانة وتختلط مع دمائنا، ما قد يتسبب بتلف الكلى، وإذا استمر هذا النظام، يمكن أن يتسبب في النهاية إلى الفشل الكلوي وبالتالي إلى الموت.

التهاب المفاصل

يسبب شرب الماء والشخص واقف التهاب المفاصل، فحينما نقف ونشرب الماء، فإننا عادة نميل إلى تعطيل توازن السوائل الأخرى في الجسم أيضا، ما يتسبب بنقص في السوائل المطلوبة في المفاصل. وهذا يؤدي إلى الكثير من تراكم السوائل في المفاصل، ما يؤدي إلى التهابها، يمكن رؤية التأثير إما على الفور أو بعد أمد.

الأعصاب مستفزة

يجعل شرب الماء جلوسا الجهاز العصبي يعمل بشكل يسمح لحواسنا للعمل بهدوء، كما أن نظام الهضم يتدفق بسهولة، مقارنة بشرب الماء في حالة الوقوف، والذي يضع جسمنا في وضع القتال أو الطيران، ويسبب التوتر العصبي في الجسم.

مستويات حمض مركزة

المياه ليست حمضية بطبيعتها ولا قلوية، ومع ذلك فإنها تساعد في تمييع المستويات الحمضية في الجسم، ويجب تناول الماء بدفعات صغيرة أثناء الجلوس، حيث يساعد هذا الوضع في تخفيف مستوى الحموضة في الجسم، وبهذا يتم الجمع بين مستوى الحموضة مع الكمية الصحيحة من الماء، وبالتالي يمكن أن يكون شرب الماء أثناء الوقوف أكثر ضررا مما يمكن أن نتخيله.

ونصح التقرير الناس بشرب الماء وهم جالسون، وذلك عبر رشفات صغيرة.

عن editor

شاهد أيضاً

مصر.. ملاعب الجولف تلتهم مياه النيل والفقراء يدفعون الثمن

على الرغم من الأزمة المائية التي تمر بها مصر منذ عدة سنوات، والتوقعات بأنها تزداد تفاقما مع انتهاء بناء سد النهضة العام المقبل، إلا أن الحكومة المصرية ما زالت غير جادة في مواجهة إهدار الأثرياء للمياه كما تفعل مع الفقراء، بحسب مراقبين. ففي مقابل العديد من الإجراءات لتوفير مياه الري والتي من بينها تقليل المساحات المنزرعة بالمحاصيل الشرهة للمياه مثل الأرز والقمح وقصب السكر، وفرض غرامات مالية كبيرة على المخالفين بالإضافة إلى عقوبة الحبس، إلا أن الحكومة تتجاهل إهدار كميات هائلة من المياه في ري ملاعب الجولف المنتشرة في المنتجعات السياحية والتجمعات السكنية لعلية القوم. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *