الرئيسية / الاخبار / المحكمة العليا في الفلبين تعزل رئيستها لهذا السبب

المحكمة العليا في الفلبين تعزل رئيستها لهذا السبب

عزلت المحكمة العليا في الفلبين الجمعة رئيستها ماريا لورديس سيرينو، وعزت ذلك إلى مخالفات في طريقة تعيينها.

وكان الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيريتي وصف سيرينو بأنها "عدوة" لتصويتها ضد اقتراحات حكومية مثيرة للجدل.


وأمهلت المحكمة سيرينو عشرة أيام من تسلمها نسخة من قرار المحكمة، لتشرح لماذا لا يتعين معاقبتها على عدد من المخالفات المزعومة.


ونفت سيرينو ارتكاب أي خطأ وقال المتحدث باسمها إنها ستطعن على قرار المحكمة.


وكانت سيرينو صوتت ضد عدد من قرارات دوتيرتي مثل تمديد فرض الأحكام العرفية على جزيرة تشهد اضطرابات، والسماح بدفن الدكتاتور الراحل فرديناند ماركوس في مقبرة للأبطال.
وتحداها دوتيرتي في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بالسماح بالتدقيق في حسابها البنكي، واتهمها بالفساد، وبأن معارضيه السياسيين يستغلونها ضده.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

من النوادر: سرطان العظام-الجزء الثاني

Image: https://www.spineuniverse.com/sites/default/files/lead-images/article/3433-womaninpain_shutterstock_171525590.jpgImage: https://images-prod.healthline.com/hlcmsresource/images/topic_centers/1304-Senile_Purpura-732x549-thumbnail.jpgImage: http://westonmedicalhealth.com/wp-content/uploads/2013/07/knee-pain.jpgImage: https://img.webmd.com/dtmcms/live/webmd/consumer_assets/site_images/articles/health_tools/bone_cancer_slideshow/493ss_thinkstock_rf_teen_wrist_cast.jpgImage: http://www.s-jewel.com/wp-content/uploads/2017/09/Understanding-Of-Spinal-Tumors-1.jpgImage: https://www.rd.com/wp-content/uploads/2016/10/01_signs_could_have_esophagal_cancer_pain_swallowing_g-stockstudio.jpgImage: https://abm-website-assets.s3.amazonaws.com/dddmag.com/s3fs-public/embedded_image/2016/12/ddd1612_lung_cancer.jpgImage: https://biologianet.uol.com.br/upload/conteudo/images/a-temperatura-corporal-considerada-normal-varia-entre-36-c-374-c-acima-desses-valores-chamada-febre-5a4d1c7675119.jpgالمصدر:هنا هنا هنا هنا هنا هنا  * إعداد: : Bakr Al-hayek* تدقيق علمي وتعديل الصورة ونشر: : Gheith Alabdallah* تدقيق علمي: : Lugien Alasadi* تدقيق لغوي: : Amer Hatem

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *