الرئيسية / الاخبار / أول فيديو للبريطانية السجينة في مصر.. ما قضيتها؟ (شاهد)

أول فيديو للبريطانية السجينة في مصر.. ما قضيتها؟ (شاهد)

نشرت وسائل إعلام بريطانية فيديو، للمرة الأولى، لمواطنة تقضي حكما بالسجن في أحد السجون المصرية.

 

وقالت صحيفة "الصن"، إن لورا بلومر، التي ظهرت رفقة مجموعة كبيرة من النزيلات بزي السجن الأبيض، حُكم عليها بالسجن ثلاث سنوات، بتهمة تهريب مسكنات "الترامادول" الممنوعة.

 

وبحسب صحيفة "الصن"، فإن لورا (33 عاما) تزوجت من عشيقها المصري، واسمه "عمر"، وكان يعمل مديرا لأحد فنادق الغردقة.

 

وكانت سلطات مطار الغردقة ألقت القبض على لورا بلومر، مطلع تشرين أول/ أكتوبر الماضي، بعد أن عثرت في حقيبتها على 290 حبة "ترامادول"، وبعض من أدوية "نابروكسين".

وفي نهاية العام الماضي، قضت محكمة مصرية بسجن بلومر، التي كانت في زيارة سياحية للقاهرة، بالسجن ثلاث سنوات، وتم إيداعها سجن القناطر في القاهرة.

 

يذكر أن جين، شقيقة لورا بلومر، كشفت في تصريحات سابقة عن الظروف السيئة التي تحيط باعتقال شقيقتها، وقالت إنها "تنام على الأرض، وتُوقظ في السابعة صباحا، وتُجبر على جلوس القرفصاء حتى الحادية عشرة مساء عندما تطفأ الأنوار"..

ونقلت جين عن شقيقتها قولها إنها لم تتناول الطعام لمدة أسبوع، وكانت تشرب من مياه صنبور الحمام، وتنام على الفوط الصحية لعدم وجود مخدة.

 

وخابت آمال عائلة بلومر بالإفراج عنها في عفو رئاسي، بعدما رجحت وسائل إعلام بريطانية شمولها في العفو قبل أسابيع.

عن editor

شاهد أيضاً

فقدان 9 آلاف وظيفة بالمغرب وارتفاع البطالة إلى 10 بالمئة

يواصل الاقتصاد المغربي تحقيق أرقام سلبية، وذلك عبر تقارير متسارعة لمؤسسات نقدية رسمية، تكشف أن المحاولات التي تباشرها الحكومة لم تنفع في إنعاش الوضع. وأعلن بنك المغرب (البنك المركزي) أن الصناعة المغربية بما فيها الصناعة التقليدية فقدت 9 آلاف منصب شغل، موضحا أن نسبة البطالة بلغت 10.5 في المئة. وسجل البنك إحداث الاقتصاد الوطني ما بين الفصل الأول من سنة 2017 ونفس الفصل من سنة 2018 ما مجموعه 116 ألف منصب شغل...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *