الرئيسية / الاخبار / كويتيون يهددون حكومتهم بالقضاء بسبب مساحة بيوتهم

كويتيون يهددون حكومتهم بالقضاء بسبب مساحة بيوتهم

لوّح مواطنون كويتيون بمقاضاة حكومتهم أمام المحكمة الدستورية في حال رفضت تعويضهم ماديا عن صغر مساحة البيوت التي وزعت عليهم وتقل عن 400 متر.

وأطلق أصحاب البيوت "صغيرة المساحة" وفق وصفهم حملة تحت شعار "عوضوهم" للمطالبة بتعويضات لسكان 13 منطقة في الكويت قالوا إنها مخالفة لقانون الرعاية السكانية بحسب صحيفة "الرأي" المحلية.

ووصفوا توزيع الحكومة البيوت التي تقل مساحتها عن 400 متر بـ"الخطيئة" بحق آلاف الأسر الكويتية وأشاروا إلى أن المادة 27 من قانون الرعاية السكنية تنص على ألا تقل مساحة القسيمة عن 400 متر ويكون خلاف ذلك باطلا مطلقا.

ولفت رئيس الحملة سعد العدواني إلى أن الحملة تستهدف "حشد الرأي الشعبي للضغط على النواب لتبني مقترح يقدم اللجنة الإسكانية يضمن العدل والمساواة للمواطنين المتضررين من السكن في بيوت صغيرة".

وقال إن الحملة تدعو لتأسيس محفظة مالية لـ"إقراض المتضررين مبلغ 100 ألف دينار لغايات الترميم بالشكل الذي يلائمهم على أن يسدد المبلغ بأقساط مخفضة".

عن editor

شاهد أيضاً

أركان السلطة تتداعى

دخل أمس الحراك الشعبي شهره الثاني دون أن تلوح في الأفق أيُّ مؤشراتٍ حقيقية تنبّئ بقرب استجابة السلطة لمطالب الشعب وفي مقدِّمتها تراجع الرئيس عن تمديد عهدته الرابعة بعد انقضائها في 28 أفريل المقبل، ورحيل رموز النظام التي يتّهمها بالفساد وتفقير البلاد. إلى حدّ الساعة لا تزال السلطة تلزم صمتا مطبقا إزاء نزول الملايين كل يوم جمعة إلى شوارع 48 ولاية، وتظاهُرِ العديد من فئاته يوميا، لرفض التمديد وتسليم الحكم لهيئةٍ انتقالية مستقلَّة ذات مصداقية شعبية، للإشراف على انتقالٍ ديمقراطي سلس وهادئ للحكم وتسيير شؤون الدولة والمواطن قبل العودة إلى المسار الانتخابي مجدَّدا بعد تهيئة الظروف المناسِبة لذلك، وفي مقدّمتها وضع دستور جديد للبلاد وهيئةٍ مستقلة لتنظيم الانتخابات بدل وزارة الداخلية والجماعات المحلّية، ما يضع حدا نهائيا لتزوير الانتخابات واحتكار الحكم ومنع التداول عليه، ومن ثمّة إعادة السلطة للشعب لاختيار حكامه بكل حرية وشفافية. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *