الرئيسية / الاخبار / كويتيون يهددون حكومتهم بالقضاء بسبب مساحة بيوتهم

كويتيون يهددون حكومتهم بالقضاء بسبب مساحة بيوتهم

لوّح مواطنون كويتيون بمقاضاة حكومتهم أمام المحكمة الدستورية في حال رفضت تعويضهم ماديا عن صغر مساحة البيوت التي وزعت عليهم وتقل عن 400 متر.

وأطلق أصحاب البيوت "صغيرة المساحة" وفق وصفهم حملة تحت شعار "عوضوهم" للمطالبة بتعويضات لسكان 13 منطقة في الكويت قالوا إنها مخالفة لقانون الرعاية السكانية بحسب صحيفة "الرأي" المحلية.

ووصفوا توزيع الحكومة البيوت التي تقل مساحتها عن 400 متر بـ"الخطيئة" بحق آلاف الأسر الكويتية وأشاروا إلى أن المادة 27 من قانون الرعاية السكنية تنص على ألا تقل مساحة القسيمة عن 400 متر ويكون خلاف ذلك باطلا مطلقا.

ولفت رئيس الحملة سعد العدواني إلى أن الحملة تستهدف "حشد الرأي الشعبي للضغط على النواب لتبني مقترح يقدم اللجنة الإسكانية يضمن العدل والمساواة للمواطنين المتضررين من السكن في بيوت صغيرة".

وقال إن الحملة تدعو لتأسيس محفظة مالية لـ"إقراض المتضررين مبلغ 100 ألف دينار لغايات الترميم بالشكل الذي يلائمهم على أن يسدد المبلغ بأقساط مخفضة".

عن editor

شاهد أيضاً

ذرائع الاستبداد

لم يختر السوريون حافظ الأسد رئيساً لهم. ففي «الوقائع»، أن الأسد قاد انقلاباً عسكرياً في 16 نوفمبر (تشرين الثاني) عام 1970 على رفاقه في سلطة البعث، التي كانت هي الأخرى نتيجة حركة انقلابية في الثامن من مارس (آذار) عام 1963، جرت بعده صراعات دموية بين الانقلابيين، أبرزها انقلاب 23 فبراير (شباط) الذي جعل من حافظ الأسد ورفاقه الذين تمرد عليهم يمسكون بالسلطة، وقبلها لم يكن معظم من وصلوا إلى السلطة أشخاصاً معروفين، ولا كانوا يمثلون شيئاً بالنسبة للسوريين، إنما مجرد أشخاص أوصلتهم الدبابات إلى مركز السلطة والتحكم في مصير الدولة والمجتمع في سوريا. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *