الرئيسية / الاخبار / استشهاد أسير فلسطيني متأثرا بجراحه داخل مستشفيات الاحتلال

استشهاد أسير فلسطيني متأثرا بجراحه داخل مستشفيات الاحتلال

استشهد أسير فلسطيني الأحد، متأثرا بجراحه التي أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي أمام حاجز جبارة العسكري قرب محافظة طولكرم، قبل أن ينقل لاحقا إلى مستشفى "مئر" الإسرائيلي.


وأعلن نادي الأسير في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، أن الأسير الجريح محمد صبحي عنبر (46 عاما) استشهد صباح اليوم متأثرا بجراحه داخل المستشفى الإسرائيلي.


وحمل نادي الأسير وهيئة شؤون الأسرى والمحررين سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير الجريح عنبر، ليرتفع عدد شهداء الحركة الوطنية الأسيرة إلى 214 شهيدا، لافتا إلى أن الشهيد عنبر أسير سابق، اعتقل إبان الانتفاضة الأولى وقضى عاما ونصف في سجون الاحتلال.


يشار إلى أن جنود الاحتلال الإسرائيلي أطلقوا النار عنبر في 2 نيسان/ أبريل الجاري، في منطقة وادي التين قرب حاجز جبارة الإسرائيلي في طولكرم بالضفة الغربية المحتلة، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

ذرائع الاستبداد

لم يختر السوريون حافظ الأسد رئيساً لهم. ففي «الوقائع»، أن الأسد قاد انقلاباً عسكرياً في 16 نوفمبر (تشرين الثاني) عام 1970 على رفاقه في سلطة البعث، التي كانت هي الأخرى نتيجة حركة انقلابية في الثامن من مارس (آذار) عام 1963، جرت بعده صراعات دموية بين الانقلابيين، أبرزها انقلاب 23 فبراير (شباط) الذي جعل من حافظ الأسد ورفاقه الذين تمرد عليهم يمسكون بالسلطة، وقبلها لم يكن معظم من وصلوا إلى السلطة أشخاصاً معروفين، ولا كانوا يمثلون شيئاً بالنسبة للسوريين، إنما مجرد أشخاص أوصلتهم الدبابات إلى مركز السلطة والتحكم في مصير الدولة والمجتمع في سوريا. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *