الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / الرئيس العراقي يرفض المصادقة على موازنة 2018

الرئيس العراقي يرفض المصادقة على موازنة 2018

رفض الرئيس العراقي فؤاد معصوم، الثلاثاء، المصادقة على قانون الموازنة المالية لعام 2018.

وقال مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن اسمه، إن "معصوم قرر إعادة الموازنة إلى مجلس النواب"، وفق ما نشره موقع "السومرية نيوز"

وأكد أمير الكناني مستشار الرئيس معصوم، أن "الموازنة ستتم إعادتها إلى البرلمان من أجل إصلاح ما تحتوي عليه من خروقات قانونية ودستورية".

وكان البرلمان العراقي صوت، بجلسته التي عقدت السبت 3 آذار/ مارس، على الموازنة الاتحادية للسنة المالية الحالية بمقاطعة النواب الأكراد.

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم أكد، السبت الماضي، أن الرئاسة ستبحث "الأخطاء الفنية والخلل الدستوري" في الموازنة قبل المصادقة عليها، مشيرا إلى أن البرلمان عليه أن يعيد النظر ببعض فقرات الموازنة إذا كانت لا تتوافق مع الدستور.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مشروع قانون إسرائيلي لطرد عائلات منفذي العمليات بالضفة

صادقت لجنة وزارية الإسرائيلية، مساء الأحد، على مشروع قانون يقضي بطرد عائلات فلسطينية من أماكن سكنها في الضفة الغربية المحتلة.   وينص مشروع القانون الذي طرحه حزب "البيت اليهودي"، على طرد عائلات منفذي العمليات إلى مناطق أخرى في الضفة الغربية المحتلة، وذلك خلال سبعة أيام، أي حتى قبل استكمال الإجراءات القضائية ضد المشتبه بتنفيذه عملية، وهذا في حال عدم استشهاد المشتبه بتنفيذه العملية وعدم إثبات مسؤوليته عنها...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *