الرئيسية / الاخبار / ارتفاع وفيات مرض الدفتيريا في اليمن إلى 73 حالة

ارتفاع وفيات مرض الدفتيريا في اليمن إلى 73 حالة

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الاثنين، ارتفاع الوفيات جراء مرض الدفتيريا في اليمن، إلى 73 حالة، منذ آب/ أغسطس 2017.


وذكرت المنظمة التابعة للأمم المتحدة، في تقرير، أنه تم تسجيل هذه الحالات في 20 محافظة من أصل 23، وفي 176 مديرية من أصل 333، حتى 10 آذار/ مارس الجاري.


وأفاد تقرير المنظمة بأنه "تم تسجيل 1294 حالة إصابة بهذا المرض في تلك المحافظات"، لافتا إلى أن "محافظتي إب (وسط البلاد) والحديدة (غربا)، هما أكثر المحافظات التي انتشر فيها المرض.


وقبل أقل من أسبوعين، أعلنت المنظمة ذاتها تسجيل 72 حالة وفاة، و1193 إصابة بالمرض ذاته.
ويظهر تقرير اليوم، تسجيل حالة وفاة واحدة، وأكثر من مائة إصابة، في أقل من أسبوعين.

 


وأمس الأول السبت، أطلقت وزارة الصحة اليمنية، حملة واسعة من أجل التطعيم ضد مرض الدفتيريا، في محاولة لتفادي انتشار متزايد للمرض، تستهدف أكثر من 2.6 مليون طفل.


وينتقل مرض "الدفتيريا" عبر جرثومة تدعى "الوتدية الخناقية"، ويصيب بشكل أساسي الفم والعينين والأنف، وأحيانا الجلد، وتمتد فترة حضانة المرض من يومين إلى 6 أيام.


ويتزامن انتشار هذا المرض في اليمن، مع تفشي وباء الكوليرا، منذ أواخر نيسان/ أبريل 2017، الذي أسفر عن وفاة أكثر من ألفين و200 حالة، فيما تجاوزت الحالات التي يشتبه بإصابتها بالمرض مليون حالة، وفق تقارير سابقة للصحة العالمية.


ومنذ نحو 3 أعوام، تشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة "الحوثي" من جهة أخرى.


وخلفت هذه الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، أدّت إلى تفشي الأوبئة وإغلاق عدد كبير من المرافق الصحية في البلاد التي تعد من أفقر دول العالم.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

صلوا صلاة مودع.. والنظر "موضع الكرش"!

في واحدة من قفزاته المبهجة، تحول المشير الركن عبد الفتاح السيسي إلى طبيب تغذية ومدير مركز للنحافة والتخسيس، فطالب المصريين بأن يتابعوا أوزانهم والنظر إلى بطونهم! ولأن الأدوار عنده تتكامل، من كونه طبيباً إلى مفكر، فقد يدرج ضمن تجديد الخطاب الديني، الطلب من أئمة المساجد تجديد خطابهم، وبدلاً من حث المصلين بالنظر في موضع السجود، فسيكون الطلب هو أن يصلوا صلاة مودع والنظر "موضع الكرش"، ليرد في الخطاب الديني بعد التجديد أن الله يبغض المسلم السمين! عودك مرسوم على السنجة لم تكن هذه المرة الأولى التي يتحدث فيها عبد الفتاح السيسي عن أحجام المصريين، فقد سبق له أن أعلن في محفل له أنه يريد للشباب عوداً مرسوما، ليذكرنا بالأغنية الشعبية في وصف المحبوبة: "وسطك ولا وسط كمنجة....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *