الرئيسية / الاخبار / "مصر القوية" يعلق نشاطه بعد اعتقال رئيس الحزب ونائبه

"مصر القوية" يعلق نشاطه بعد اعتقال رئيس الحزب ونائبه

أعلن حزب مصر القوية التعليق المؤقت لكافة الأنشطة والمشاركات السياسية للحزب، والبدء في اتخاذ الاجراءات اللازمة لدعوة المؤتمر العام للحزب لاتخاذ قرار نهائي حول وضع الحزب في ضوء التطورات الأخيرة.


وقال الحزب في بيان له اليوم، حصلت على نسخه منه، إن هذا القرار جاء بعد تصاعد حملات الكراهية المحمومة التي يمارسها النظام وإعلامه ضد كل من يمارس حقه الدستوري في المعارضة السلمية، وفي ظل الانسداد الكامل للحياة السياسية في مصر وإغلاق النظام الحاكم لكافة أبواب الممارسة الديموقراطية وتداول السلطة.


واعتقلت سلطات الانقلاب العسكري في مصر أمس رئيس حزب مصر القوية عبد المنعم الفتوح، ووجهت له اتهامات بقيادة جماعة محظورة والتحريض على السلم العام، كما اعتقلت الأسبوع الماضي نائب رئيس الحزب محمد القصاص.


وأكد الحزب أنه سيركز الجهود في الأيام القادمة على الدفاع عن قضية المعتقلين وفي مقدمتهم رئيس الحزب عبد المنعم أبو الفتوح ونائبه محمد القصاص.


ودعا الحزب القوى السياسية والشخصيات العامة والشرفاء أن يكونوا على قدر المسئولية الوطنية الملقاة على عاتقهم في هذا الظرف الدقيق الذي تمر به مصر، وأن يصطفوا ضد ممارسات السلطة التعسفية في مواجهة المعارضين السلميين.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مصر تحيل راهبين للمحاكمة الجنائية بتهمة قتل رئيس دير

قالت النيابة العامة في مصر إن النائب العام نبيل صادق أمر الأحد بإحالة راهبين، أحدهما جرد من الرهبنة مؤخرا، إلى المحاكمة الجنائية بتهمة قتل رئيس دير الأنبا مقار في أواخر الشهر الماضي في قضية هزت المجتمع القبطي في مصر. وأضافت في بيان أن صادق أحال كلا من وائل سعد وهو راهب جردته الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عقب الحادث وكان يعرف كنسيا باسم أشعياء المقاري والراهب فلتاؤس المقاري واسمه قبل الرهبنة ريمون رسمي منصور إلى محكمة الاستئناف بمحافظة الاسكندرية بشمال البلاد لمحاكمتهما بجلسة عاجلة. وقال بيان النيابة العامة إن التحقيقات التي أجرتها نيابة استئناف الإسكندرية "كشفت عن قيامهما بقتل المجني عليه الأنبا إبيفانيوس أسقف ورئيس دير الأنبا مقار بوادي النطرون" يوم 29 يوليو تموز. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *