الرئيسية / الاخبار / العالم يتعهد بـ30 مليار دولار لإعمار العراق.. وإيران غائبة

العالم يتعهد بـ30 مليار دولار لإعمار العراق.. وإيران غائبة

بلغت حصيلة التعهدات المالية في مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق 30 مليار دولار أمريكي، ساهمت فيها دول من جميع أنحاء العالم، فيما غابت إيران عنها على الرغم من مشاركة وزير خارجيتها محمد جواد ظريف في المؤتمر.


وأعلن نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية صباح الخالد، الأربعاء، تعهدات بلغت 30 مليار دولار أمريكي خلال مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق.


وقال الخالد، إن هذا المبلغ نتج عن زخم واسع من مشاركة: 76 دولة ومنظمة إقليمية ودولية، 51 من الصناديق التنموية ومؤسسات مالية إقليمية ودولية، 107 منظمات محلية وإقليمية ودولية من المنظمات غير الحكومية، و1850 جهة مختصة من ممثلي القطاع الخاص.

 


وعقب ساعات قليلة من افتتاح اليوم الثالث والختامي لمؤتمر إعادة إعمار العراق، وصلت تعهدات الدول إلى نحو 25 مليار دولار، إلا أن العراق كان يأمل في الحصول على تعهدات بنحو 88 مليار دولار.


وتوزعت مبالغ الدول والمؤسسات المساهمة في التعهدات المالية لإعادة إعمار العراق في الكويت، بين قروض سيادية وأخرى غير سيادية، بحسب مواقع محلية عراقية.


وبلغ مجموع القروض السيادية 15.5 مليار دولار، وكانت المساهمات كالآتي: الكويت مليار واحد، وتركيا 5 مليارات، والسعودية مليار واحد، وقطر مليار واحد، والإمارات 250 مليونا، والصندوق الاجتماعي العربي 1.5 مليار، والبنك الإسلامي للتنمية 500 مليون، وإيطاليا 260 مليونا، والبنك الدولي 6 مليارات، فضلا عن الائتمان غير السيادي والتمويل وضمانات المشاريع.


في حين بلغت القروض غير السيادية والتمويل وضمانات المشاريع الاستثمارية 11.61 مليار، على النحو الآتي: الكويت مليار واحد، والسعودية 500 مليار الصادرات لإعادة الإعمار، والإمارات 5.200 مليار، وبريطانيا 210 ملايين، والولايات المتحدة الأمريكية 3.5 مليار، واليابان 1.2 مليار.


أما المنح، فقد بلغت 1.8 مليار دولار،  وهي: الكويت 100 مليون، والاتحاد الأوروبي 493 مليونا، والإمارات 50 مليونا، وتركيا 50 مليونا، وأستراليا 18 مليونا، والنرويج 54 مليونا، فضلا عن المملكة المتحدة 9.5 مليون دولار، إضافة إلى اليابان 100 مليون، وكوريا 10 ملايين، وإيطاليا 11.5 مليون، وكندا 12 مليونا، وألمانيا 390 مليونا، و فنلندا 12 مليونا، ولوكسمبورغ 12 مليونا، وبلجيكا 8 ملايين، والسويد 140 مليونا، والمجر 1.6 مليون، وسلوفاكيا مليون واحد.


وبذلك يكون المجموع الكلي هو 29.6 مليار دولار للتعهدات التي تشمل قروضا سيادية وغير سيادية مع المنح المقدمة من الدول المشاركة في مؤتمر الكويت إلى العراق.

 

أين إيران؟

 

لكن ما لفت انتباه النشطاء هو غياب إيران الجارة الشرقية للعراق عن لائحة التعهدات، حيث اعتبرها البعض السبب في "تدمير" العراق، فضلا عن سيطرتها على مشهد البلد بالكامل.

 



وتعليقا على ذلك، قال أحد النشطاء على "تويتر" إن "الكويت التي غزاها العراق تستضيف مؤتمر إعادة إعمار العراق وتدعمه ماديا. إيران التي استولت على العراق دون أدنى جهد وبانبطاح تام من بعض أبنائه.. لم تتبرع بدولار واحد لإعادة الإعمار". 

 

 

الكويت التي غزاها العراق تستضيف مؤتمر اعاده اعمار العراق وتدعمه ماديا .. ايران التي استولت على العراق دون ادنى جهد وبانبطاح تام من بعض ابناءه .. لم تتبرع بدولار واحد لاعاده الاعمار
- كبيره ياكويت ???? وواطيه جدا يا إيران

 


وتساءل الدكتور يوسف العولة في تغريدة له على حسابه في "تويتر" بالقول: "بكم تبرعت إيران في مؤتمر إعادة إعمار العراق؟.. كم سيصل إيران وعملائها من هذه التبرعات؟".

 

 

سؤال بريئ:
بكم تبرعت إيران في مؤتمر #إعادة_اعمار_العراق ؟
سؤال غير بريئ:
كم سيصل إيران وعملائها من هذه التبرعات؟

 


من جهته، غرد الإعلامي اليمني يوسف الضالعي: "12 مليار دولار إجمالي التعهدات في مؤتمر إعادة إعمار العراق في الكويت.. تركيا ودول الخليج أهم الداعمين ولم تقدم إيران إلى الآن دولارا واحدا وهي سبب تدمير العراق. العرب دائما كرماء لدعم مشاريع إيران".


وكتب صاحب حساب "سرجان" على "تويتر" أن "كل الدول العربية وغيرها والإسلامية والنصرانية واليهودية قدموا منحا مالية لإعادة إعمار العراق إلا إيران".


وأبدى رامي استغرابه من غياب إيران عن دعم العراق بالقول: "التزمت دول خليجية وعربية ومؤسسات مالية بتخصيص حوالي 30 مليار دولار لإعادة إعمار العراق.. كم ساهمت إيران في إعمار العراق؟ المحصلة 0$".


وانتقد محمد بن سعد بن جرمان إيران بشدة لأنها لم تتبرع للعراق على الرغم من أنها كانت سببا في "تدميره"، بالقول إن "إيران التي دمرت العراق وتدعي أنها تدافع عن العراقيين لم تتبرع بريال واحد".

 

 

التزمت دولة #خليجية و #عربية ومؤسسات مالية بتخصيص حوالي 30 مليار دولار لـ #إعادة_إعمار_العراق

كم ساهمت #إيران في #إعمار_العراق المحصلة 0$ #إيران_الشريفة فقد تساهم في تصدير #الارهاب والمليشيات الطائفية لـ #العرب

لـ يعلم الجميع ان

??ايران وإعمار دولة عربية لن يجتمعان??

 

 

#اعادة_اعمار_العراق

ايران التي دمرت العراق وتدعي انها تدافع عن العراقيين لم تتبرع بريال واحد ،

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

مسيرة العودة الكبرى: نُصرتُ بالرعب

الرعب الذي شكلته «مسيرة العودة الكبرى» لإسرائيل، يوحي بدلالات عميقة لا يتعين القفز عنها، فقد حاولت تل أبيب بكل ما أوتيت من قوة ومن اتصالات دبلوماسية أن تجهض المسيرة التي تكللت في الذكرى السبعين ليوم النكبة بسقوط أكثر من ستين جريحا، يضافون إلى الشهداء السبعة والثلاثين الذين سقطوا منذ انطلاق المسيرة في «يوم الأرض». ومن دلالات الرعب الإسرائيلي، لجوء دولة الاحتلال الصهيوني إلى أساليب شتى لكسر المقاومة الشعبية السلمية التي انطلقت من غزة باتجاه السياج الحدودي، مع ما ترافق من شعارات حملها المتظاهرون العزّل الذين رفعوا مفاتيح بيوتهم وبياراتهم في فلسطين التاريخية، التي احتلت في العام 1948...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *