الرئيسية / الاخبار / يلدريم يعلن التوصل إلى اتفاق مع اليونان لحل التوتر الأخير

يلدريم يعلن التوصل إلى اتفاق مع اليونان لحل التوتر الأخير

صرّح رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، الأربعاء، أنه اتفق مع نظيره اليوناني ألكسيس تسيبراس، على تخفيض التوتر الحاصل في الآونة الأخيرة بمنطقة إيجة، عبر الطرق الدبلوماسية والحوار.


وأوضح يلدريم في مؤتمر صحفي عقده بمطار "أسن بوغا" بالعاصمة أنقرة قبيل توجهه إلى بيلاروسيا، أنّه اتفق مع تسيبراس خلال مكالمة هاتفية جرت بينهما أمس الثلاثاء، على إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة بين الجانبين.


وأضاف أنّ رئيسي أركان البلدين سيناقشان التدابير اللازمة من أجل منع تصعيد التوتر الراهن، وذلك على هامش اجتماع رؤساء أركان حلف شمال الأطلسي "الناتو" المزمع عقده في أيار/مايو المقبل.

 


وقال رئيس الوزراء التركي إنه أبلغ نظيره اليوناني بأنّ الابتعاد عن التصعيد في منطقة إيجة، سيكون مفيدا بالنسبة لعلاقات البلدين.

 

وأمس قالت مصادر في رئاسة الوزراء التركية، أنّ يلدريم طلب من تسيبراس اتخاذ التدابير اللازمة لخفض التوتر بين البلدين في بحر إيجة، وأعرب له عن انزعاج أنقرة من التصعيد الحاصل خلال الفترة الأخيرة.


وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، حذر أمس الثلاثاء، اليونان وقبرص من مغبة تجاوز الحدود البحرية في بحر إيجة وقال إنهم "يقومون بحسابات خاطئة مستغلين تركيزنا على التطورات في الحدود الجنوبية".


ودعا أردوغان شركات التنقيب الأجنبية العاملة قبالة قبرص إلى أن "لا تكون أداة في أعمال تتجاوز حدودها معتمدة على ثقتها بالجانب اليوناني".

عن admin

شاهد أيضاً

الديناصور لا يزال موجوداً

(1) قبل زمن بعيد، وفي يوم حار جدا، توجه ناحية المدرسة، ودخل أحد الفصول، فسمع المعلم الصرصار يقول للصراصير الصغار في حصة الموسيقى والغناء: إن صوت الصرصار أجمل الأصوات؛ لأنه يصدر عن احتكاك الأجنحة، في حين أن الطيور تغرد بشكل رديء لأنها تستخدم الحنجرة (وهي عضو سيئ في الجسم البشري، يعجز عن إصدار أصوات جميلة). عندما سمع ذلك (وكان مديرا سابقا لمدرسة الصراصير)، هز رأسه عدة مرات معبراً عن ارتياحه أن أمور المدرسة تسير بشكل حسن كما كانت في زمانه. (2) في يوم من الأيام، وقف الشر في مواجهة الخير، وقرر أن يلتهمه لينهي إلى الأبد ذلك النزاع الهزلي بينهما، لكنه فكر قليلا عندما رأى الخير ضعيفا أمامه، وقال لنفسه: هذه فكرة خاطئة، فإذا التهمت هذا الخير الضعيف سيقتنع الناس بأني قمت بعملٍ شرير، ويلاحقني العار وأنكمش وأصبح ضئيلا جداً، وحينذاك يمكن للخير أن يلتهمني بسهولة، وسيعتبر الناس أنه قام بعمل جيد وصحيح؛ لأن قناعاتهم لم تتغير بأن أي تصرف يقوم به الشر سيئ، وأي تصرف يقوم به الخير جيد....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *