الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / مصر تقترض 4 مليارات دولار من الأسواق الدولية

مصر تقترض 4 مليارات دولار من الأسواق الدولية

قالت وزارة المالية المصرية، إن بلادها طرحت سندات دولية قيمتها أربعة مليارات دولار الليلة الماضية بثلاثة آجال.


وأضافت الوزارة في البيان الصحفي أن مصر باعت سندات بقيمة 1.25 مليار دولار لأجل خمس سنوات بعائد 5.58 بالمئة وسندات بقيمة 1.25 مليار دولار لعشر سنوات بعائد 6.59 بالمئة وسندات بقيمة 1.5 مليار دولار لمدة 30 عاما بعائد 7.9 بالمئة.


وقال عمرو الجارحي وزير المالية المصري إن طرح السندات جاء رغم عدم استقرار في الأسواق العالمية وهو ما يعكس الثقة الكبيرة في برنامج الإصلاح الاقتصاد المصري. هذا شيء مهم جدا.


وتعكف الحكومة المصرية على تنفيذ إصلاحات سعيا لإنعاش الاقتصاد، شملت زيادة أسعار الطاقة والدواء وتحرير سعر الصرف وإقرار قوانين جديدة للاستثمار والخدمة المدنية وتعديلات على قانون ضريبة الدخل وإقرار قانون ضريبة القيمة المضافة والموافقة على قانون الإفلاس.


وكانت مصر باعت في كانون الثاني / يناير 2017 سندات دولية بأربعة مليارات دولار على ثلاث شرائح.

 

وفي نيسان/ أبريل، وافقت الحكومة على زيادة سقف إصدار السندات الدولية إلى سبعة مليارات دولار، وباعت مصر سندات بثلاثة مليارات دولار أخرى في أيار / مايو 2017.


وقفز الدين الخارجي للبلاد 34.45 بالمئة إلى 80.8 مليار دولار في أيلول / سبتمبر الماضي.


وقالت الوزارة إن طلبات الاكتتاب على السندات الدولية المصرية بلغت 12 مليار دولار وإن حصيلة الطرح ستوجه لدعم الاحتياطيات الدولارية في البنك المركزي.


وارتفع احتياطي النقد الأجنبي لمصر إلى 38.209 مليار دولار في نهاية كانون الثاني / يناير مسجلا أكبر زيادة شهرية منذ تموز / يوليو الماضي.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

لا تستنجدوا بالكفيل الغربي على العميل العربي!

لا يسعك وأنت ترى بعض المعارضات وبعض الشعوب العربية المنكوبة وهي تستنجد بالقوى الكبرى لإنقاذها من طواغيتها السفاحين، لا يسعك إلا أن تضحك عليها بملء شدقيك، وأن تسخر من سذاجتها وأميتها السياسية الصارخة. ما أسخف الذين يستصرخون الضمير الأمريكي أو الأوروبي لحمايتهم من الذبح والتهجير والقتل في سوريا أو العراق أو اليمن أو ليبيا أو أي مكان عربي آخر منكوب بالظلم والطغيان والتخريب والتدمير. كم هم مغفلون أولئك المعارضون السوريون مثلا الذين يتقاطرون على أمريكا وإسرائيل لمساعدتهم في إسقاط النظام السوري، أو على الأقل إصلاحه أو قف همجيته ووحشيته بحق شعب أعزل...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *