الرئيسية / الاخبار / في هذه الحالة "ستضرب" فرنسا في سوريا

في هذه الحالة "ستضرب" فرنسا في سوريا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، أنه في حال حصول فرنسا "على دلائل دامغة عن استخدام أسلحة كيميائية ممنوعة ضد مدنيين" من قبل النظام في سوريا، "فسنضرب".


وقال ماكرون أمام جمعية الصحافة الرئاسية: "سنضرب المكان الذي خرجت منه (هذه الأسلحة) أو حيث تم التخطيط لها. سنضمن التقيد بالخط الأحمر"، مضيفا: "إلا أننا اليوم لا نملك -بشكل تؤكده أجهزتنا- الدليل عن استخدام أسلحة كيميائية تحظرها الاتفاقات ضد سكان مدنيين".

وتابع الرئيس الفرنسي: "فور توفر الدليل، سأقوم بما أعلنته"، مع تأكيده أن "الأولوية تبقى لمكافحة الإرهابيين والجهاديين".

ودعا ماكرون إلى عقد اجتماع دولي حول سوريا "في المنطقة" إذا أمكن.

وتابع: "لقد تقدمت باقتراحات عدة (...) وأنا لا أهجس بأن يكون الاجتماع في باريس".

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

نتنياهو: سنحبط أي محاولة لنقل أو إنتاج السلاح في لبنان

توعد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو الأحد بالعمل على إحباط ما قال إنها جهود لتصنيع الأسلحة في لبنان أو نقلها من سوريا. وفي تصريحات له بافتتاح اجتماع حكومته قال نتنياهو، إن إسرائيل لن تسمح بإنتاج سلاح في لبنان أو استقباله في سوريا، مضيفا: "نعمل أيضا على إحباط تحويل الأسلحة الفتاكة من سوريا إلى لبنان أو إنتاجها في لبنان، هذه الأسلحة موجهة ضد دولة إسرائيل ومن حقنا إحباط إنتاجها أو تحويلها". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *