الرئيسية / الاخبار / الأوقاف الأردنية تحذر من خطورة إيقاف أعمال الترميم بالأقصى

الأوقاف الأردنية تحذر من خطورة إيقاف أعمال الترميم بالأقصى

حذر مدير شؤون المسجد الأقصى في وزارة الأوقاف الأردنية عبد الله العبادي، من خطورة ما وصفه "الانتهاك غير المسبوق" بقيام شرطة الاحتلال ظهر الثلاثاء اقتحام مكتب إعمار المسجد ومنع أعمال الترميم.


وكشف العبادي في حديث خاص لـ""، أن شرطة الاحتلال أوقفت أعمال الترميم في مشاريع مهمة من أبرزها "ترميم فسيفساء في المسجد الأقصى وقبة الصخرة، بالإضافة الى وقف عمليات صيانة قنوات المياه في سقف المصلى المرواني الموجود في الساحة الشرقية للمسجد والتي تضمن عدم تسرب مياه الأمطار إلى الأسفل، وجاء إيقاف العمل في وقت يتوقع فيه هطول غزير للأمطار اليومين القادمين".


وبين العبادي أن "مباني المسجد الأقصى الذي بني على شكله الحالي قبل أكثر من 1400 عام يحتاج إلى ترميم بشكل مستمر، إلا أن  شرطة الاحتلال أوقفت عمليات الترميم وصادرت البطاقات الشخصية للعاملين في الترميم".

 


واعتبر ما قامت به قوات الاحتلال "محاولة إسرائيلية للضغط على الأوقاف الأردنية في القدس، وتغيير الوضع التاريخي للقدس ومخالفة  القانون الدولي ومعاهدة السلام التي تنص على احترام الدور الأردني والوصاية الهاشمية على المقدسات".


وأضاف "لا يجوز لهم وقف عمليات الترميم و تغيير الوضع القائم، وتعطيل مشاريع الإعمار الهاشمي التي تقوم بها وزارة الأوقاف ولجنة الاعمار داخل المسجد الأقصى المبارك وبهذا الفعل يقوم الاحتلال بالتصعيد ضد المسجد الأقصى".


وحسب العبادي أرسلت الإدارة العامة للأوقاف الاسلامية في القدس كتابا عاجلا إلى وزير الأوقاف الذي قام بدوره بتوقيع كتاب عاجل لرئيس الوزراء هاني الملقي ووزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي؛ ووضعهم بصورة انتهاكات الاحتلال وخرقه للقانون الدولي والإنساني".



من جهته، أكد الصحفي المقدسي خليل العسلي أن "المسجد الأقصى بحاجة إلى صيانة عاجلة بسبب الإجراءات الإسرائيلية التي منعت قبل أشهر إصلاح ماسورة ماء انفجرت واستمرت مياها تتدفق لعدة أيام".


وتابع العسلي قائلا لـ"" إن "عمليات الضغط الإسرائيلي على الأردن ومن بينها وقف عمليات الإعمار تأتي في إطار الضغط على الأردن وتمشيا مع التقارب السعودي الإسرائيلي".


عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

جدل سعودي بعد فتوى بمنع مكبرات الصوت بالمساجد (شاهد)

أثارت فتوى للشيخ السعودي سليمان الماجد قال فيها إن استخدام مكبرات الصوت في المساجد أمر غير مشروع، جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي. ووصف نشطاء ما قاله الماجد بأنه يتنافى مع القيم الروحية والدينية للمسلمين، فيما أيّد آخرون ما ذهب إليه، معتبرين أن مكبرات الصوت خلال الصلاة تسبب إزعاجا غير مبرر. وكان الشيخ الماجد طالب بإقفال مُكبرات الصوت الخارجية في المساجد أثناء أداء الصلوات الخمس، سواء في رمضان أم غيره، لأن هذا أمر غير مشروع...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *