الرئيسية / الاخبار / دراسة: الإسلام في طريقه ليصبح الديانة الثانية في أمريكا

دراسة: الإسلام في طريقه ليصبح الديانة الثانية في أمريكا

كشفت دراسة أجراها مركز PEW الأمريكي، أن أعداد المسلمين في الولايات المتحدة تسير في زيادة كبيرة.


ونقلت محطة (سي إن إن) عن الدراسة، أن عدد المسلمين في أمريكا سيشكلون خلال هذا النمو ثاني أكبر مجموعة دينية في البلاد، وبذلك سيتجاوزون اليهود.


وتوقعت الدراسة أن العقدين المقبلين قد يشهدان تحول الإسلام إلى ثاني أكبر دين في الولايات المتحدة، موضحة أن عدد المسلمين سيتضاعف من حوالي 3.45 مليون شخص في 2017 إلى ما يقدر بـ 8.1 مليون شخص في عام 2050.

 


وأرجعت "سبب زيادة أعداد المسلمين إلى الهجرة من جهة، وكذلك ارتفاع السكان المسلمين الأصغر سنا من الجماعات الدينية الأخرى، بمعنى ارتفاع معدل الخطوبة لديهم"، بحسب الدراسة.


وأشارت الدراسة إلى أنه رغم الطفرة السكانية في أعداد المسلمين في أمريكا، إلا أن الديانة المسيحية ستبقى هي السائدة، تليها الفئة التي لا تنتمي إلى أي ديانة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

ما هي انعكاسات الانتخابات المبكرة على الاقتصاد التركي؟

سادت حالة من التفاؤل في الأوساط الاقتصادية التركية بعد قرار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالموافقة على إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في البلاد يوم 24 يونيو/ حزيران 2018 بدلا من نوفمبر/ تشرين الثاني 2019. وقال خبراء ومحللون اقتصاديون لـ ، إن تبكير قرار الانتخابات في تركيا خطوة إيجابية ستنعكس بالإيجاب على الوضع الاقتصادي في البلاد، مؤكدين أن هذه الخطوة ستساعد الاقتصاد التركي في تجاوز الكثير من التحديات التي كانت تواجهه بسبب ضبابية المشهد السياسي...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *