الرئيسية / الاخبار / رئيس مجلس محافظة بغداد ينجو من الاغتيال بتفجير انتحاري

رئيس مجلس محافظة بغداد ينجو من الاغتيال بتفجير انتحاري

نجا رئيس مجلس محافظة بغداد، رياض العضاض، السبت، من محاولة اغتيال بتفجير انتحاري استهدف موكبه أثناء مروره بالقرب منطقة الكاظمية شمالي بغداد.


وقال العضاض في تصريح نقله موقع "السومرية نيوز" إن "الانتحاري الذي فجر نفسه في ساحة عدن، مساء اليوم، استهدف موكبي، ما أسفر عن استشهاد أحد أفراد حمايتي وإصابة ثلاثة آخرين بجروح".


من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، اللواء سعد معن، إن "القوات الأمنية لاحظت وجود انتحاري يرتدي حزاما ناسفا يحاول مهاجمة المواطنين في ساحة عدن بمنطقة الكاظمية، وتمكنت من قتله في حاجز التفتيش الأول قبل وصوله إلى الثاني".


وأضاف معن في تصريحات صحفية تناقلتها مواقع محلية، أن "التفجير أسفر عن إصابة اثنين من أفراد الشرطة، بالإضافة إلى عدد من المواطنين دون وجود شهداء".


لكن مصادر محلية أكدت، أن الانتحاري فجر نفسه وسط المواطنين في ساحة عدن، ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة نقلوا على إثرها إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.


وتناقلت عدد من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، صورا قالوا إنها لحادث التفجير الانتحاري الذي تعرضت له العاصمة العراقية بغداد مساء اليوم.

 

يشار إلى أن العضاض شغل منصب رئيس مجلس محافظة بغداد عام 2014، مرشحا عن تحالف القوى السنية، بينما يشغل منصب المحافظ عطوان العطواني مرشحا عن التيار الصدري.

 

 

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

بعد 3 سنوات من التحقيقات.. كشف لغز مقتل مئات القطط بلندن

توصلت الشرطة البريطانية بعد شكوك وتحقيقات استمرت  لنحو 3 سنوات إلى أن قاتل الحيوانات الأربعمئة التي انتشرت جيفها في لندن وأغلبها من القطط ليس سفاحا بشريا. وأوضحت الشرطة عقب انتهاء التحقيقات وفحص أدلة انتشار الجيف في لندن أن القاتل مجموعة من الثعالب بناء على التشوهات الظاهرة على جيف القطط. ولفتت إلى أن الطب الشرعي لم يعثر على أي دليل أو شاهد أو تصرف نمطي لتدخل بشري في جيف القطط المقتولة مشيرة إلى أن التحقيقات بدأت عام 2015. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *