الرئيسية / الاخبار / وفد من الخارجية الأمريكية يلتقي زعماء أكراد شمالي سوريا

وفد من الخارجية الأمريكية يلتقي زعماء أكراد شمالي سوريا

أجرى وفد من وزارة الخارجية الأمريكية مساء الجمعة، زيارة إلى مناطق تواجد التنظيمات الكردية شمال سوريا، والتقى عددا من زعماء التنظيمات وقيادات في تنظيم قوات سوريا الديمقراطية.


ونقلت وكالة الأناضول التركية عن مراسلها، أن الوفد الأمريكي ترأسه الدبلوماسي ماكس مارتن، والتقى قياديّ تنظيم "بي كا كا" آلدر خليل، وكلا من فوزي يوسف وبدران جيا كرد.


وأبلغت عناصر التنظيم المسؤولين الأمريكيين، بمطالباتهم المتعلقة بإقامة النظام الفيدرالي في سوريا.


وذكرت الوكالة أنه في وقت لاحق انتقل الوفد الأمريكي إلى منطقة "عين العرب"، والتقى فرهاد عبدي شاهين، وهو قائد قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، إلى جانب لقائه أعضاء "مجلس الرقة" التابع لتنظيم "بي كا كا"، لمناقشة موضوع إعادة إعمار الرقة التي تحولت إلى مدينة من الخراب.


وكانت صحيفة "تقويم" التركية نشرت تقريرا الشهر الماضي، تطرقت من خلاله إلى المساعدات العسكرية الأمريكية التي ستقدمها إدارة ترامب لحلفائها خلال سنة 2018، علما بأنها قد خصصت منها 393.3 مليون دولار لمنظمات "إرهابية".

 


وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته ""، إن ترامب كان قد وعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في اتصال هاتفي بينهما، في 24 تشرين الثاني/ نوفمبر، بعدم إرسال أسلحة لوحدات حماية الشعب الكردية.


وتأتي هذه التطمينات بعد تواتر التقارير التي تحيل إلى أن واشنطن تعتزم تخصيص جزء من ميزانيتها لتقديم الدعم العسكري لهذه المنظمات.


وأضافت الصحيفة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أخلف وعده بعد 18 يوما فقط من هذا الاتصال، حيث إنه وافق على صرف 500 مليون دولار من أجل برامج التدريب العسكرية لشركاء الولايات المتحدة من المنظمات في سوريا.

عن admin

شاهد أيضاً

لهذا يعارض "الشاباك" قانون طرد عائلات منفذي العمليات بالضفة

كشفت صحيفة إسرائيلية، عن الأسباب التي دفعت رئيس جهاز "الشاباك"، نداف أرغمان، إلى معارضة مشروع قانون يقضي بطرد عائلات منفذي العمليات من سكنهم في الضفة الغربية المحتلة. وأشارت "هآرتس"، إلى أن رئيس جهاز "الشاباك"، شدد على أنه " لا يمكن تطبيق القانون، لأنه سيزيد حدة التوتر في الضفة الغربية" في حال تم سن هذا القانون بشكل نهائي. كما حذر أرغمان من أن تطبيق هذا القانون "سيؤدي إلى نتائج عكسية بدلا من النتائج المرجوة؛ وبدلا من التحذير سيؤدي القانون إلى توتر ويلحق ضررا بالتحقيقات"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *