الرئيسية / الاخبار / البحث عن الثقوب السوداء في مياه المحيط

البحث عن الثقوب السوداء في مياه المحيط


دايما كل ما نقرأ عن الثقوب السوداء منقول الحمدلله هدول بعاد الاف السنين الضوئية لا منشوفون ولا بيشوفونا. بس معقول يكون في شي بيشبهون عنا عالأرض وبمياه المحيطات؟

طبقا لأحد الأبحاث المنشورة مؤخرا فإن بعض أكبر الدوامات في المحيطات الكبرى تشبه في طريقة وصفها بالمعادلات الرياضية الثقوب السوداء الموجودة في كوننا الشاسع. هذه الدوامات محمية بشدة بمسارات الماء الدائرية بحيث لا يستطيع أي شيء يدخل فيها أن يهرب منها. ولكن ما أثر هذه النظرية على تفسير بعض الجوانب المناخية على كوكبنا؟

إن فصول الشتاء المعتدلة في شمال أوروبا هي بفضل تيار الخليج الذي يشكل جزءاً من تيارات المحيط التي تجوب الكرة الأرضية وتؤثر على المناخ. إن مناخنا يتأثر أيضاً بالدوامات التي يفوق قطرها 150 كيلومترا والتي تدور وتتحرك عبر المحيط ويزداد عددها جنوب المحيط مما يزيد النقل شمالا للماء الدافئ و المالح وبشكل مثير فإنها تعدّل التأثير السلبي لذوبان الجليد في البحار

لتدفئة المناخ.على أي حال لم يستطع العلماء تحديد هذا التأثير حتى الأن لأن الحدود الدقيقة لهذه الأجسام المائية الدوارة لم تكن محددة حتى الأن.

جورج هالر أستاذ الديناميكا اللاخطية في جامعة ETH في زيوريخ و فرانسيسكو بيرون فيرا أستاذ باحث في علم المحيطات في جامعة ميامي قاما بإيجاد حل لهذه المشكلة في بحث نشر في مجلة ميكانيك السوائل فقد طورو طريقة رياضية جديدة لإيجاد هذه الدوامات.

واستطاع الباحثان هالر و بيرون فيرا إعادة تنظيم الفوضى في حركة تيارات الماء عن طريق سلسلة من صور الأقمار الصناعية والذي فاجئهم هو أن هذه الدوامات مكافئة رياضياً للثقوب السوداء.

فعلى مسافة معينة بعيدا عن الثقب الأسود يتحرك الضوء بشكل دائري عائدا الى نقطة المصدر مشكلاً مداراً دائرياً يدعى كرة الفوتون في النظرية النسبية.الباحثان إكتشفا مناطق مماثلة ضمن هذه الدوامات حيث تتحرك جزيئات الماء في حلقات دائرية بشكل مماثل للثقب الأسود وهي بالضبط المناطق التي تساعد في تحديد دوامات المحيط المترابطة ويعد وجودها حقيقة مذهلة.

دوامات المحيط الشبيهة بالثقب الأسود من نوع مستقر, وتعمل بنفس الطريقة بوصفها وسيلة النقل ليس فقط للكائنات الحية الدقيقة مثل العوالق أو أشياء أخرى كالنفايات البلاستيكية أو بقع النفط ولكن أيضا على نقل المياه مع الحرارة و الملح المحتويان فيها والذي يمكن أن يختلف حسب المياه و الوسط المحيط. لقد تحقق هالر و بيرون فيرا من ملاحظة حلقات اغولهاس, وهي مجموعة من الدوامات المحيطية التي تظهر بانتظام في المحيط الجنوبي قبالة الطرف الجنوبي من أفريقيا و التي تنقل المياه الدافئة و المالحة نحو الشمال الغربي.

حدد الباحثون سبعة من حلقات اغولهاس ، والتي تنقل نفس الجسم من الماء دون تسرب لمدة سنة تقريبا و قد أشار هالر إلى وجود دوامات مماثلة في التيارات المتدفقة المعقدة خارج المحيط.

بعد نشر هالر وبيرون-فيرا النتائج بوقت قصير، جوزفينا اولاسكوجا، وهي أيضا أستاذة علوم البحار في ميامي، اختبرت الطريقة الرياضية الجديدة.ووجدت بشكل غير متوقع ، دوامة من نفس النوع الشبيه بالثقوب السوداء في خليج المكسيك. تستخدم أولاسكوجا هذه الطريقة لتقييم انتقال المياه الملوثة الناتجة مثلا عن تسرب نفطي ضمن هذه الدوامات.

هلأ السؤال ممكن شي مرة أنا وعم اسبح يبتلعني الثقب الأسود؟؟؟!!!

 

المصدر: ;

حقوق الصورة : Illustration: G. Haller / ETH Zurich 

البحث المنشور: G. Haller, F. J. Beron-Vera. Coherent Lagrangian vortices: the black holes of turbulence. Journal of Fluid Mechanics, 2013; 731 DOI: 10.1017/jfm.2013.391

يمكن الحصول عليه من المصدر التالي: هنا


* ترجمة: : Khalil Moalla
* تدقيق علمي ونشر: : Basem Ashour
* تعديل الصورة: : Dania Al Khalaf
* تعديل الصورة: : Amr Hasanato

عن editor

شاهد أيضاً

تعادل بطعم الهزيمة للبرازيل أمام سويسرا (شاهد)

نجح المنتخب السويسري من الخروج في مباراته أمام البرازيل، اليوم الأحد، بدون خسارة، في إطار منافسات المجموعة الخامسة في بطولة كأس العالم المقامة حاليا بروسيا. ووضع البرازيلي فيليبي كوتينيو، لاعب برشلونة الجديد، بلاده في المقدمة بهدف سجله بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء في الزاوية اليمنى البعيدة، عند الدقيقة العشرين، من زمن الشوط الأول للقاء، على ملعب "روستوف"، في مدينة روستوف على نهر الدون...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *