الرئيسية / الاخبار / الغارديان: ترامب يلغي زيارته للندن.. ما علاقة أوباما؟

الغارديان: ترامب يلغي زيارته للندن.. ما علاقة أوباما؟

 

   

وتبين الصحيفة أن وزارة الخارجية الأمريكية، التي بنت قرارها على قلق أمني، وافقت على بيع السفارة في غروزنفر سكوير إلى شركة الاستثمار العقارية القطرية "ديار"، التي قيمت المكان بـ5000 مليون جنيه، قبل أن يتم اعتبار الموقع مهما، مشيرة إلى أنه لا يمكن تغيير اي شيء فيه دون موافقة حكومية، بموجب سياسة تصنيف الأماكن المهمة في البلد لأهميتها التاريخية أو الثقافية أو غير ذلك.

وينوه التقرير إلى أن العلاقات البريطانية مع الرئيس "المثير للجدل" وصلت إلى أدنى مستوياتها عندما انتقدت ماي قرار الرئيس بإعادة نشر لقطات فيديو لجماعة يمينية متطرفة "بريطانيا أولا"، ليرد ترامب عليها طالبا منها أن تلزم حدودها وتهتم بمشكلات "التطرف الإسلامي" في بلادها، لافتا إلى أن الحكومة البريطانية عبرت عن قلقها من قرار الرئيس التشارك في التغريدات، لدرجة ان سفير بريطانيا في واشنطن سير كي داروش قام بخطوة غير عادية، وناقش هذا الموضوع مع البيت الأبيض.

وبحسب الصحيفة، فإن السفير الأمريكي في لندن وودي جونسون أكد لاحقا أن "الرئيس ورئيسة الوزراء يحتفظان بعلاقة جيدة جدا، وأعلم أن الرئيس معجب برئيسة الوزراء، ويكن احتراما كبيرا لها"، وقال: "وظيفتي ووظيفة الرئيس هي حماية أمريكا، ويعمل ما باستطاعته.. قطعا، سنواجه بعض العراقيل في الطريق، وهناك أمور تحدث، لكن النية موجودة وحقيقية وستحدث". 

 

ويذكر التقرير أن حكومة ماي كانت راغبة بعقد علاقة عمل مع ترامب، رغم تصرفاته المتقلبة، خاصة أن لندن تريد توقيع صفقة تجارية مع أكبر اقتصاد في العالم، لافتا إلى أن ترامب أثار قلقا بين الدبلوماسيين عندما دخل في مبارزات على "تويتر" مع شخصيات عامة، مثل رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ- أون، حيث تفاخر بأن الزر النووي في مكتبه أكبر من الزر النووي الذي يملكه كيم.

وتقول الصحيفة إن البيت الأبيض واجه عاصفة بشأن كتاب مايكل وولف في الأيام الأخيرة، الذي وصف فيه الحياة في البيت الأبيض في ظل ترامب، وطرح أسئلة حول القدرة العقلية لترامب، مشيرة إلى أنه عندما طلب من ماي التعليق، فإنها قالت إنها اتهامات غير جدية، وترامب شخص مؤهل للقيادة واتخاذ قرارات "من أجل مصلحة الولايات المتحدة". 

 

ويشير التقرير إلى أن ترامب واجه عاصفة جدل أخرى عندما نقلت صحيفة "واشنطن بوست" عنه قوله لزملائه عن السبب الذي يجعل أمريكا ترحب بمهاجرين من دول وصفها بأنها "حفر براز"، منوها إلى أنه يتوقع أن يشارك في نهاية الشهر الحالي في منتدى دافوس الاقتصادي، حيث يلتقي الاقتصاديون والساسة كل عام لبناء شبكات تواصل، ومنافشة القضايا المهمة التي تواجه الاقتصاد العالمي.

وتلفت الصحيفة إلى أنه بعد يوم من حفل تنصيب ترامب في 17 كانون الثاني/ يناير، فإن واشنطن شهدت أكبر تظاهرة نسوية، بالإضافة إلى تظاهرات في معظم أنحاء العالم. 

وتختم "الغارديان" تقريرها بالإشارة إلى أن مقر رئيسة الوزراء في 10 داونينغ ستريت رفض التأكيد أن الزيارة ألغيت، وردد قائلا: "الدعوة وجهت وقبلت، لكن لم يتم تحديد موعد بعد"، وهو ما قالته المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز ذاته.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

8 ممارسات يمكنك القيام بها اليوم لتكون أكثر ثراء سنة 2019

نشر موقع "بيزنس إنسايدر" الأمريكي تقريرا قدم فيه بعض النصائح البسيطة كي تصبح من الأثرياء خلال السنة المقبلة. وقال الموقع في تقريره الذي ترجمته ""، إن كل ما يتطلبه الأمر لتحقيق ثروة على المدى الطويل هو اتباع استراتيجيات ذكية وتوجيه جزء من راتبك إلى حساب توفير منفصل مما سيساعدك على جمع المدخرات دون حتى التفكير في الأمر. ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *