الرئيسية / الاخبار / شركة ألعاب جنسية تعترف بتسجيلها للزبائن تفاصيل استخداماتهم

شركة ألعاب جنسية تعترف بتسجيلها للزبائن تفاصيل استخداماتهم

اعترفت شركة للألعاب الجنسية بالتجسس على المستخدمين، وتسجيل معلوماتهم بشكل سري، فضلا عن تفاصيل استخدامهم لألعابها الجنسية دون علمهم.

وقالت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية إن شركة لوفنز ألقت باللوم على عيب بالبرمجيات الثانوية، بعد اكتشاف المستخدمين أن تطبيق اللعبة الجنسية يسجل ملفات الصوت، ويخزنها على هاتفه.

وكتب أحد المستخدمين المشكلة للمرة الأولى عبر موقع "رديت"، مشيرا إلى أن التطبيق المخصص للتحكم في اللعبة الجنسية عن بعد يسجل كل ما يحدث عند تشغيل اللعبة.

 

وقال إنه اكتشف ملفا صوتيا عن طريق الصدفة بهاتفه الذكي، أثناء إجرائه تغييرا لبعض الإعدادات بهاتفه.

وكشف مستخدمون آخرون عن عثورهم على ملفات صوتية مماثلة، تم حفظها على أجهزتهم.

 

وردت الشركة عبر حسابها الرسمي على موقع رديت، مؤكدة أن المشكلة خطأ بسيط في البرمجيات، حديث على التطبيق بأجهزة آيفون، ولم يصل إلى الأندرويد.

 

وقالت: "مخاوفكم مفهومة تماما، ولكن عليكم الاطمئنان، فلا يتم إرسال أي معلومات أو بيانات إلى خوادمنا، فهذا الملف بذاكرة التخزين المؤقتة لا يزال حاليا على هاتفك، بدلا من حذفه تلقائيا".

عن admin

شاهد أيضاً

حملة اعتقالات واسعة لصحفيين ومحامين في مصر

شنت قوات الأمن المصرية حملة اعتقالات واسعة، فجر اليوم الثلاثاء، ضد عدد من الصحفيين والمحامين والحقوقيين.   وشملت حملة الاعتقالات، حتى كتابة هذه السطور، كل من المحامي وعضو البرلمان المصري سابقا، زياد العليمي، وعدد من الصحفيين، أبرزهم هشام فؤاد وحسام مؤنس، إلى جانب عدد من النشطاء والحقوقيين.   وعزا نشطاء وحقوقيون سبب هذه الحملة الأمنية الموسعة، التي أثارت موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى خشية النظام المصري من اندلاع موجة غضب بالشارع المصري، سواء على خلفية القرارات المتوقعة لرفع أسعار الوقود والسلع مع بداية شهر تموز/يوليو المقبل، أو مشاركة مصر في ورشة البحرين ودورها الرئيسي في صفقة القرن". ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *