الرئيسية / الاخبار / ولايتي يرد على الحريري ويكشف ما دار بينهما في بيروت

ولايتي يرد على الحريري ويكشف ما دار بينهما في بيروت

رد علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي، الثلاثاء، على تصريحات رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري، التي قال فيها إنه طلب من إيران عدم التدخل في شؤون لبنان الداخلية.


وقال مستشار خامنئي في تصريحات نشرتها وكالة "مهر" الإيرانية إن "استقالة رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري جاءت تحت الضغط وبإملاء سعودي بشكل كامل، وأن السعودية لم تنجح بتقسيم العراق وسوريا ولهذا ركزت على لبنان".


ونفى لايتي، أن ما جاء في حديث الحريري بأنه طلب في لقائهما ببيروت، عدم تدخل إيران في شؤون لبنان الداخلية، وقال إن "هذا الكلام لم يحصل أبدا، وهو عبارة عن املاءات سعودية".


وكشف المسؤول الإيراني عن أن "الحريري أعلن في اللقاء الذي جرى في بيروت الاستعداد للوساطة بين إيران والسعودية".


وأشار إلى أن "المباحثات مع الحريري لم تجر في أجواء غير ودية ولم تكن هناك أي مشاحنات كما قيل لاحقا وكما يحاول أن يوحي إليه السعوديون وكل من لا يريد الهدوء للبنان ولا يطيق العلاقات الإستراتيجية بين البلدين".


وزاد ولايتي قائلا إن "السعودية لا تمثل الدول العربية لتتكلم بالنيابة عنها، والتواجد الإيراني في العراق وسوريا قانوني وجاء بطلب رسمي وبهدف التشاور".


وشدد على أن إيران ليس لديها أي مشكلة في المحادثات لكن ذلك لا يعني تأييدها لظلم السعوديين ضد الدول العربية وغير العربية، فالمحادثات لا تعني دعم الإرهاب.


وكان سعد الحريري، قد هاجم حزب الله، الثلاثاء، بالقول: "أنا لست ضد حزب الله كحزب سياسي، ولكنه يقوم بتخريب لبنان"، مدينا إيران وحزب الله، ومتهما إياهما بالتدخل في دول عربية عدة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

خبير: زيادة أعداد مقتحمي الأقصى مقدمة لفرض أمر واقع

قال الخبير الإسرائيلي بشؤون القدس نداف شرغاي إن العام 2017 شكل "نقطة تحول في أعداد اليهود الذين يقتحمون الحرم القدسي"، في ضوء جملة إجراءات اتخذتها السلطات الإسرائيلية أدت لزيادة مطردة في أعدادهم. وفي مقال له على موقع "المعهد الأورشليمي للشؤون العامة" -ترجمته ""- يرى شرغاي أن "وصول هذه الأعداد إلى هذا المستوى، يعني بدء العد التنازلي لفرض أمر واقع مفاده عدم حظر صلاة اليهود في الحرم القدسي فقطـ، وإنما إتاحة المجال لزياراتهم هناك على مدار الساعة". ويوضح الخبير الإسرائيلي أن "عدد اليهود الذين دخلوا الحرم في العام المنصرم زاد على ثلاثين ألفا، وهو ضعف العدد الخاص بالعام 2016، وخمسة أضعاف عما كان عليه الحال في العام 2009"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *