الرئيسية / الاخبار / اقتصاد ومال / وزير سوداني يكشف عن محادثات مع شركات نفط أجنبية

وزير سوداني يكشف عن محادثات مع شركات نفط أجنبية

كشف وزير سوداني، الثلاثاء، إجراء بلاده محادثات مع شركات نفطية أجنبية بعد رفع العقوبات الأمريكية.

 

وقال وزير النفط السوداني عبد الرحمن عثمان، إن بلاده تجري محادثات مع شركة النفط الروسية "لوك أويل" وشركات أخرى من الولايات المتحدة وكندا بشأن تطوير صناعته النفطية بعد رفع العقوبات الأمريكية.

وأبلغ الوزير عبد الرحمن عثمان الصحفيين على هامش مؤتمر للطاقة في أبوظبي أن الشركات مهتمة بإقامة مشاريع للغاز الطبيعي في مناطق بالبحر الأحمر وفي مواقع برية أيضا.


وأضاف: "نحن نتحدث مع لوك أويل والروس وآخرين من أوروبا وأيضا مع شركة نفطية مملوكة للدولة في كندا".

 

ورفعت الولايات المتحدة في أوائل تشرين الأول/ أكتوبر العقوبات التي فرضتها على السودان لفترة طويلة قائلة إنه حقق تقدما في محاربة الإرهاب.


وهبط إنتاج السودان النفطي بعد أن انفصل جنوب السودان آخذا معه معظم إنتاج البلاد من الخام. ويبلغ الإنتاج حاليا 88 ألف برميل يوميا.


ويتوقع مسؤولون سودانيون تعافيا تدريجيا بعد رفع العقوبات التجارية الأمريكية التي استمرت 20 عاما، مما يمهد الطريق أمام إصلاحات واستثمارات تحتاجها البلاد بشدة.

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

روسيا وأمريكا.. محدودية المناورة وتقارب خطوط التماس

المواجهات في سوريا أضعفت قدرة القوى الدولية على رأسها امريكا وروسيا على المناورة السياسية العسكرية؛ إذ وضعت المنطقة على حافة حرب اقليمية؛ فالمعارك تنخرط فيها قوى محلية واقليمية ودولية وبنشاط كبير، بدءا بشمال سوريا في عفرين وادلب وليس انتهاء بدير الزور والغوطة جنوبا. فإيران والنظام السوري انخرطا مؤخرا في مواجهة عسكرية مع الكيان الاسرائيلي لم تكن روسيا وامريكا غائبة عنها؛ اذ تزامنت مع هجمات امريكية على قوات النظام تسببت في مقتل العديد من الجنود التابعين للنظام والمتعاقدين العسكريين الروس؛ فالهجمات الامريكية تعبر عن اصرار امريكي للحفاظ على مناطق نفوذها والدفاع عن مشروعها الانعزالي الانفصالي شمال سوريا...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *