الرئيسية / الاخبار / موسكو: لا موعد جديدا لمؤتمر الحوار الوطني السوري

موسكو: لا موعد جديدا لمؤتمر الحوار الوطني السوري

أعلنت روسيا، الإثنين، أنه لم يتم حتى الآن تحديد موعد جديد لعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري.

ونقلت وكالة "نوفوستي" الروسية عن مساعد الرئيس الروسي، يوري أوشاكوف قوله بعدما سأله الصحفيون عن هذا الموضوع: "ليس بعد".

والسبت الماضي قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن موعد مؤتمر السلام في سوريا لم يتحدد بعد.

وكانت روسيا، دعت في ختام آخر جولة من محادثات أستانا، إلى عقد "مؤتمر حوار وطني سوري" في روسيا بمشاركة نحو ثلاثين من القوى السياسية السورية.

وتقرر في البداية عقد المؤتمر في 18 نوفمبر الحالي في مدينة سوتشي الروسية. ونشرت الخارجية الروسية قائمة بالمدعوين تضم 33 منظمة.

ويروم المؤتمر إطلاق عملية سياسية شاملة في البلاد، ودعم المصالحة والبدء بإجراء الإصلاحات السياسية، ويتوقع أن يبحث مسائل محاربة الإرهاب والحفاظ على وحدة أراضي سوريا وسيادتها، وإعادة الإعمار، وإعادة اللاجئين إلى ديارهم، إضافة إلى إنشاء لجنة لصياغة الدستور والوثائق التي سيخرج بها المؤتمر.

واعتبرت الهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل تيار المعارضة السورية الرئيسي أن مؤتمر الحوار الوطني الذي تستضيفه روسيا هذا الشهر "يمثل حرفا لمسار" وساطة الأمم المتحدة ومحاولة "لإعادة تأهيل نظام" الرئيس بشار الأسد.

وقالت الهيئة في بيان: "إننا في الهيئة العليا للمفاوضات نصر على رفض مناقشة مستقبل سوريا خارج الإطار الأممي القانوني".

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

الاحتلال يواصل اعتقال مواطنة تركية زارت الأقصى (شاهد)

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي للأسبوع الثاني على التوالي، اعتقال مواطنة تركية جرى احتجازها بعد زيارتها لمدينة القدس في 11 حزيران/ يونيو الجاري. وطالب ناشطون أتراك وعرب عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالإفراج الفوري عن المواطنة التركية إبرو أوزكان، التي اعتقلتها شرطة الاحتلال في مطار بن غوريون بتل أبيب خلال عودتها من زيارة القدس المحتلة والمسجد الأقصى.     #FreeEbruOzkan pic.twitter.com/KyRzf4A6FK — Bayram BUTUN (@BayramBTUN) 22 يونيو 2018     — Buseyna Alahmad (@AlahmadBuseyna) 17 يونيو 2018     https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fmehmet.bilik.92%2Fposts%2F10156285091998405&width=500 بدوره، أوضح محامي الدفاع عن المواطنة التركية عمر خمايسة، أن إبرو دخلت إلى القدس في 8 حزيران/ يونيو للصلاة في المسجد الأقصى المبارك خلال شهر رمضان، وعندما أرادت العودة لتركيا مع مجموعة من الأتراك جاءوا لزيارة فلسطين في 11 حزيران/ يونيو؛ اقتادتها شرطة الاحتلال قبل الصعود إلى الطائرة للتحقيق...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *