الرئيسية / الاخبار / الاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا بالضفة بينهم قائد الجهاد

الاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا بالضفة بينهم قائد الجهاد

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الاثنين، 14 فلسطينيا في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، طالت عددا من نشطاء حركة الجهاد الإسلامي بينهم القيادي بالحركة طارق قعدان. وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال اعتقلت القيادي طارق قعدان البالغ من العمر 47 عاما، عقب مداهمة منزله في بلدة عرابة جنوب جنين. وفتشت قوات الاحتلال منزل قعدان بعد مداهمته واستجوابه واعتقلته علما أنه لم يمض وقت طويل على خروجه من سجون الاحتلال. القيادي بالجهاد قعدان، متزوج وأب لخمسة أبناء، وسبق أن أمضى في سجون الاحتلال سنوات طويلة في اعتقالات سابقة، وهو شقيق الأسيرة المحررة منى قعدان، وقيادي بارز في حركة الجهاد. واقتحمت قوات الاحتلال مدن وقرى في الضفة الغربية ونفذت حملة دهم وتفتيش للمنازل، عثر خلالها على أسلحة ووسائل قتالية، كما نفذت الاعتقالات بدوافع أمنية، حيث تحويل المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية للاحتلال للتحقيق معهم بشبهات مقاومة الاحتلال وتنفيذ عمليات ضد المستوطنين. في بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال للمرة الثالثة الفتى حسام أبو خليفة البالغ من العمر 17 عاما، من منزله في قرية الولجة، كما أعلن الجيش في بيانه أن قواته عثرت على أسلحة في منطقة جبل هندازة قضاء بيت لحم، وزعمت أنها صادرت بندقية من نوع M16. كما واعتقلت قوات الاحتلال شابا وفتّشت منازل مهجورة ببلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل بالضّفة الغربية. وأفاد الناشط الإعلامي محمد عوض إن قوة عسكرية من جيش الاحتلال اعتقلت الشاب أمير محمد عبد الجواد اخليل البالغ من العمر 19 عاما، بعد اقتحام منزل عائلته وتفتيشه. كما انتشر جنود الاحتلال في محيط مسجد بيت أمر، وفتّشوا عددا من المنازل القديمة في مدّة تجاوزت الساعة ونصف، قبل الانسحاب من البلدة.

عن admin

شاهد أيضاً

خبير: زيادة أعداد مقتحمي الأقصى مقدمة لفرض أمر واقع

قال الخبير الإسرائيلي بشؤون القدس نداف شرغاي إن العام 2017 شكل "نقطة تحول في أعداد اليهود الذين يقتحمون الحرم القدسي"، في ضوء جملة إجراءات اتخذتها السلطات الإسرائيلية أدت لزيادة مطردة في أعدادهم. وفي مقال له على موقع "المعهد الأورشليمي للشؤون العامة" -ترجمته ""- يرى شرغاي أن "وصول هذه الأعداد إلى هذا المستوى، يعني بدء العد التنازلي لفرض أمر واقع مفاده عدم حظر صلاة اليهود في الحرم القدسي فقطـ، وإنما إتاحة المجال لزياراتهم هناك على مدار الساعة". ويوضح الخبير الإسرائيلي أن "عدد اليهود الذين دخلوا الحرم في العام المنصرم زاد على ثلاثين ألفا، وهو ضعف العدد الخاص بالعام 2016، وخمسة أضعاف عما كان عليه الحال في العام 2009"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *