الرئيسية / الاخبار / من هو الرجل الذي ظهر خلف المذيعة بمقابلة الحريري؟ (شاهد)

من هو الرجل الذي ظهر خلف المذيعة بمقابلة الحريري؟ (شاهد)

اهتم اللبنانيون بالتفاصيل كافة للمقابلة الأولى لرئيس حكومتهم المستقيل، سعد الحريري، التي أجرتها معه من الرياض، الإعلامية بولا يعقوبيان، مساء الأحد. وخلال المقابلة التي بثتها عدة فضائيات عربية، ولبنانية، ظهر رجل يقف خلف يعقوبيان، وبيده ورقة، فيما ينظر إليه الحريري بشكل ملفت. وفي فيديو آخر، يظهر أن الحريري يوجه الشخص نفسه بالابتعاد، وفقا لناشطين. وتهكم ناشطون على المشهد، قائلين إنه يشبه إلى حد كبير، الرجل المثير للجدل الذي وقف خلف نائب الرئيس المصري عمر سليمان، عند قراءته خطاب تنحي مبارك عام 2011. ولفت ناشطون إلى ملاحظات أخرى في المقابلة، مثل الخزانة "العتيقة" التي ظهرت خلف الحريري، حيث يظهر بأن مقبض أحد دواليبها مخلوع من مكانه. وقال ناشطون إن الحريري ذكر أن عائلته تتابع المقابلة من المنزل، فيما يقول إنه موجود في المنزل، في إشارة إلى تناقض رواية رئيس الوزراء. وأنشأ ناشطون هاشتاغين بعنوان "تحت الضغط"، و "المغيّب سعد الحريري"، قالوا خلالهما إن الحريري "مسلوب الحرية"، خلال وجوده في الرياض.

بالفيديو من هو الرجل الذي يراقب الحريري وبيده ورقة ولاحظوا نظرات الشيخ سعد

الرجال يلي طلع ورا بولا يعقوبيان هو نفسو "الراجل اللي ورا عمر سليمان" وقت تنحي مبارك pic.twitter.com/APZ9eihnPc

الصورة بتحكي لحالها #تحت_الضغط pic.twitter.com/3Bmdt3cVJt

#المغيب_سعد_الحريري ليه الخزانة قديمة والجارور بدون مسكة pic.twitter.com/99RFFWF0Qp

#المغيب_سعد_الحريري pic.twitter.com/auESM5guuO

قصر سعد الحريري بالرياض ... وما عمل المقابلة غير بلزق الزريعة والأنتيكا والبرادي مسكرين !!#تحت_الضغط#المغيب_سعد_الحريري pic.twitter.com/OEbMomrChr

هارون ليش قاطع الرئيس #سعد_الحريري؟ #المغيب_سعد_الحريري #تحت_الضغط pic.twitter.com/y9HltXHhvJ

عن محمد ابوشمس

شاهد أيضاً

الخارجية الإيرانية: تصريحات ابن سلمان "غير ناضجة" و"مضحكة"

هاجمت الخارجية الإيرانية، ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الجمعة، وذلك في رد منها على تصريحات له، انتقد فيها إيران.   وبحسب ما نقله التلفزيون الإيراني الرسمي، فإن الوزارة قالت إن "ولي العهد السعودي فقد مصداقيته عالميا بسبب سلوكه "الأحمق غير الناضج"...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *